تكريم رسمي وشعبي فرنسي لاكاديمي فلسطيني من غزة

تكريم رسمي وشعبي فرنسي لاكاديمي فلسطيني من غزة
رام الله - دنيا الوطن
كرمت شخصيات ومؤسسات وجمعيات ومراكز سياسية برلمانية جامعية مجتمعية وإعلامبة في فرنسا هذا الأسبوع الأكاديمي الفلسطيني والكاتب الدكتور زياد حسن مدوخ من قطاع غزة لجهوده واعماله التطوعية والبحثية والمجتمعية في قطاع غزة

و قد أنهى الأكاديمي الفلسطيني زيارته إالى فرنسا وعدة مدن أوروبية والتيي إستمرت أسبوعيين للمشاركة في مؤتمرات علمية ومشاريع بحثية مع جامعات فرنسية وعقد عدة لقاءات مع شخصيات سياسية وبرلمانية ومجتمعية,

وزار الدكتور زياد مدوخ مجلس الشيوخ الفرنسي بالعاصمة باريس وإلتقى بعضو مجلس الشيوخ الفرنسي السنياتور باسكال سالفادولي رئيس رئيس مجوعة فرنسا فلسطين في مجلس الشيوخ الفرنسي الذي أكد دعم فرنسا لإقامة دولة فلسطينية مستقلة,

كما إلتقى الباحث الفلسطيني بالسيدة مونيك سوريزي البرلمانية في مجلس النواب الفرنسي للحديث عن الأوضاع في قطاع غزة

وشارك مدوخ في مؤتمر دولي في العاصمة الفرنسية باريس عن الإنتهاكات الإسرائيلية في الأراضي الفلسطينية نظمته مؤسسة العدالة في الشرق الأوسط وقدم مداخلة علمية حول الجرائم الإسرائيلية ضد أبناء الشعب الفلسطيني في قطاع غزة وخاصة قمع قوات الإحتلال لمسيرات العودة السلمية على حدود قطاع غزة وضد المزارعين والصيادين وقصفها المستمر للمنشأات المدنية وقتلها المتعمد للمدنيين وإحكامها حصارها الظالم والمستمر ضد أبناء قطاع غزة

وكرمت إذاعة الشرق أورين في فرنسا ممثلة عن وسائل الإعلام الفرنسية الناشط الإعلامي د,زياد مدوخ لجهوده الإعلامية في قطاع غزة وتواصله المستمر مع مختلف وسائل الإعلام الناطقة باللغة الفرنسية حيث منحه السيد جميل شالاك مدير إذاعة الشرق شهادة تقدير

وكرمت دار النشر الفرنسية الثقافة والسلام في باريس الكاتب والشاعر الفلسطيني د,زياد مدوخ بعد نفاذ الطبعة الأولى من كتابه الذي صدر الشهر الماضي في فرنسا بعنوان أن تكون لاعنفي في غزة حيث منحه رئيس دار النشر الفرنسية السيد لوران بدوان درع الكتاب الذهبي حيث سوف يتم طباعة النسخة الثانية من الكتاب هذا الشهر

وقامت بلدية دانكرك في شمال فرنسا بإستقبال وتكريم السيد زياد مدوخ وقدمت له نائبة رئيس البلدية السيدة كريمة أتاني درع التكريم لجهودة في تعزيز العلاقات بين مدينة دانكرك والمجتمع المحلي في قطاع غزة

ومنحت جمعية التبادل الثقافي الفرنسي الفلسطيني في مدينة ليون جنوب فرنسا لقب العضوية الفخرية للكاتب الفلسطيني د,زياد مدوخ حيث منحه إياها السيد دومينيك لولي رئيس الجمعية

وشارك د,زياد مدوخ في المظاهرة والتجمع التضامني أمام محكمة الجنايات الدولية بمدينة لاهاي الهولندية يوم 29 نوفمبر الماضي بمشاركة المئات من المتضامنين الدوليين من عدة دول أوروبية للتنديد بجرائم الحرب الإسرائيلية ضد الشعب الفلسطيني وقد ألقى مدوخ كلمة مؤثرة حول الأوضاع في قطاع غزة أشاد بها جميع الحضور كما تحدث لمختلف وسائل الإعلام الحاضرة,

كما زار الأكاديمي والجامعي الفلسطيني كل من جامعتي باريس 8 شمال العاصمة الفرنسية باريس وإلتقى بالسيدة نيكول بلوندو عميدة كلية اللغات الأجنبية وجامعة دانكرك شمال فرنسا وإلتقى كل من السيد سعد بسينا نائب رئيس الجامعة والسيدة أن لانشي عميدة البحث العلمي,

وقد زار د,زياد مدوخ أكثر من 7 مدن فرنسية في وسط وجنوب وشمال فرنسا لتقديم ندوات ومحاضرات ومداخلات حول الأوضاع السياسية والإقتصادية والتعليمية في فلسطين بشكل عام وقطاع غزة بشكل خاص كما قام بتقديم والتوقيع على كتابه الأخير الذي صدر في فرنسا الشهر الماضي أن تكون لاعنفي في قطاع غزة والذي شهد نجاحا كبيرا حيث نفذت الطبعة الاولى خلال أسبوعين وإلتقى هناك مع رؤساء بلديات ونواب منتخبيين وجمعيات مناصرة للقضية الفلسطينية , بالإضافة لإستضافته في العديد من وسائل الاعلام الفرنسية المرئية والسمعية والمكتوبة , ,

من جانبه أعرب الدكتور زياد مدوخ في كلمته خلال هذه الإحتفاليات التكريمية عن تأثر الشديد بهذا التكريم الرمزي وبالإستقبال الرائع الذي تلقاه طوال فترة إقامته في فرنسا من جميع أطياف الشعب الفرنسي الصديق كما أكد على مواصلة نضاله على ارض الواقع في قطاع غزة من اجل الحرية والعدالة , مثمناً هذه المبادرات من جمعيات وشخصيات ووسائل إعلالم فرنسية مردفاً ان هذا التكريم هو تكريم للمجتمع الفلسطيني الذي يواصل صموده في الأراضي الفلسطينية, ,

ويعتبر الدكتور زياد مدوخ من ابرز الشخصيات العلمية والأكاديمية والتربوية والأدبية الفلسطينية المعروفة للعالم الناطق باللغة الفرنسية , بالإضافة لمشاركته في العديد من المؤتمرات العلمية والتربوية في العديد من الدول ونشر العشرات من الابحاث والمقالات العلمية , كما أصدر عشر كتب ودوواوين شعر ناهيك عن حصوله على العديد من الجوائز العلمية والأدبية الدولية , كما تم تكريمه في مناسبات رسمية من الحكومة الفرنسية ومؤسسات المجتمع المدني .