عاجل

  • وزير البيئة اللبناني يؤكد تقديم استقالته من الحكومة

  • الجيش اللبناني ينفي وجود أنفاق مشبوهة في مرفأ بيروت

أبو بكر: الاسير أبو دياك يَعِدّ ساعاته الأخيرة وأطباء أوروبيون سيزورون الأسرى المرضى

أبو بكر: الاسير أبو دياك يَعِدّ ساعاته الأخيرة وأطباء أوروبيون سيزورون الأسرى المرضى
خاص دنيا الوطن
أكد قدري أبو بكر رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين، أن هناك أسيران اثنان مضربان عن الطعام في سجون الاحتلال الإسرائيلي، لافتا إلى أن أوضاعهم الصحة في تراجع مستمر.

وقال أبو بكر لـ"دنيا الوطن": "أصعب الحالات حتى هذه اللحظة هو الأسير سامي أبو دياك، الذي يعد في ساعاته الاخيرة"، مضيفا: "سامي أرسل رسالة الى ادارة السجون، أنه اذا لم يكن هناك امكانية أن يموت بين عائلته، أريد أن أموت بين زملائي".

وأوضح أبو بكر، أنه يتم نقله الى مستشفى سجن عسقلان لمدة ساعتين، حيث أنه أصبح يتقيأ دماً، وخروج الدماء من الانف.

وفي السياق، قال رئيس هيئة شؤون الاسرى والمحررين: "كنت قبل أيام في بوخاريست، وكان على جدول أعمال مؤتمر الجاليات الفلسطينية في أوروبا، موضوع الاسرى القدامى والمرضى، وعلى رأسهم سامي أبو دياك".

وأضاف: "الاطباء في أوروبا بين الجاليات الفلسطينية، عقدوا عدة اجتماعات خاصة بالاسرى بشكل عام والمرضى بشكل خاص، والاسرى الأطفال، وطالبوا زيارة الاسرى المرضى، وقد ركزت على الاسير أبو دياك، والاطلاع على حالتهم".

وأشار إلى أنه تم طرح هذا الموضوع على اسرائيل، لافتا إلى أن أحد الاطباء قال ان اسرائيل وافقت على زيارة الأسرى المرضى، ولكن ليس في كل السجون، وانما في سجنيْن أو ثلاثة فقط، مؤكدا أنه سيتم تدويل قضية الاسرى قريبا.

وحول امكانية انقاذ حياة أبو دياك، أكد أبو دياك، أن قضية انقاذ حياته صعبة جدا، وأن عائلته مقتنعة بذلك، موضحا أن الامل الذي تسعى له الهيئة بأن يخرج ليموت بين عائلته، حيث ان ادارة السجون لا تعطيه علاج للسرطان وانما المسكنات والمنومات.

التعليقات