عاجل

  • العراق: تسجيل 2836 إصابة جديدة بفيروس (كورونا) و83 وفاة

  • "الصحة" بغزة: لم يتم تسجيل أية إصابة جديدة بفيروس (كورونا) في القطاع

  • "الصحة" بغزة: لم يتم إجراء أي عينة خلال 24 ساعة الماضية

البرنامج السعودي للتنمية وإعادة الإعمار يطلق ورشة عمل سعودية - يمنية

رام الله - دنيا الوطن
انطلقت ورشة عمل مشتركة شاركت فيها المملكة العربية السعودية والحكومة اليمنية، تحت شعار "التنمية وإعالدة الإعمار المستقبليان في اليمن" صباح يوم الأحد في مقر البرنامج السعودي للتنمية وإعادة الإعمار في اليمن في الرياض. 

وحضر الورشة رئيس الوزراء اليمني الدكتور معين عبدالملك سعيد والمشرف العام على البرنامج السعودية للتنمية وإعادة الإعمار في اليمن السيد محمد بن سعيد الجابر، وعدد من المسؤولين الوزاريين في الحكومة اليمنية ومساعد وزير المالية السعودي للشؤون المالية الخارجية السيد عبدالعزيز الرشيد، وموظفو البرنامج السعودي.

في جلسة الافتتاح، أوضح رئيس الوزراء اليمني معين سعيد أن دعم المملكة من خلال ودائع البنك المركزي ودعم المشتقات النفطية في قطاع الطاقة كان عاملاً حاسماً في الانتقال من معدل نمو سلبي بنسبة 10 ٪ إلى أول معدل إيجابي قدره 2 ٪ في الاقتصاد اليمني في العام 2018، لأن الودائع والمنحة عززت ميزانية الدولة.

وأضاف رئيس مجلس الوزراء اليمني أن الدعم السعودي عبر الإيداعات السعودية لدى البنك المركزي اليمني قد ساعد في تعزيز سعر صرف العملات الأجنبية للعملة اليمنية واستعادة الإنتاجية والقطاعات المولدة للدخل. وأشار إلى أنه لولا هذا الدعم، لما توقف التدهور السريع للعملة، ولما كانت الحكومة قادرة على لعب دورها الصحيح في الإصلاح الاقتصادي. وبدلاً من ذلك، كانت الحكومة قادرة على الحفاظ على المعدل الحالي لسعر الريال اليمني ومنع دوامة معدل التضخم، الذي انخفض إلى 10 ٪. وقد انعكست كل هذه المؤشرات على المواطنين اليمنيين في مجال الخدمات الأساسية.