قيادي بـ"الديمقراطية" يكشف تفاصيل اجتماع عقد بين حماس وأربعة فصائل يسارية بغزة

قيادي بـ"الديمقراطية" يكشف تفاصيل اجتماع عقد بين حماس وأربعة فصائل يسارية بغزة
حركة حماس مع بعض قيادات الفصائل بغزة
خاص دنيا الوطن
عُقد في مدينة غزة اليوم السبت، اجتماع بين حركة المقاومة الإسلامية (حماس) وأربعة فصائل يسارية، حيث تم بحث ملف الانتخابات.

والفصائل اليسارية الأربعة هي، الجبهتان الشعبية والديمقراطية لتحرير فلسطين، وحزب (الشعب)، وحركة المبادرة الوطنية.

وقال عضو اللجنة المركزية للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، محمود خلف في تصريحات لـ"دنيا الوطن": إن "العنوان الرئيسي موضوع الانتخابات، وكيف يمكن الدفع بها إلى الأمام وكيف يمكن تذليل العقبات التي تواجه مسار الانتخابات، وأن نسير بها حتى النهاية، والتعامل معها كمدخل للمصالحة حتى نصل إلى بر الأمان".

وأضاف: تمت مناقشة ثلاث نقاط رئيسية، الأولى ما يتعلق بضرورة أن تجري الانتخابات في القدس، وهذا حق طبيعي لابناء شعبنا الفلسطيني، بالإضافة إلى تسخير كل الإمكانات اللازمة للضغط على الاحتلال، بعدم وضع العراقيل أمام إجراء الانتخابات في القدس. 

وتابع خلف: الثانية هي ما يتعلق بألا تكون هناك مفاجآت من المحكمة الدستورية، وأن يتم  تشكيل محكمة الانتخابات، لتقوم بالدور المناط بها  كمرجعية قانونية. 

وأضاف عضو اللجنة المركزية للجبهة الديمقراطية: النقطة الثالثة هي تهيئة الأجواء اللازمة وإطلاق الحريات في الضفة وغزة لإضفاء طابع ديمقراطي على هذه الانتخابات، وتذليل كل العقبات التي تعترض تعبير الناس عن رأيها، مشدداً على أن هذا يستلزم ميثاق شرف يتوافق عليه الجميع ويحدد الالتزامات المطلوبة، وذلك عبر حوار وطني شامل.

وأكد خلف أن موضوع عقد الحوار قبل إصدار المرسوم الرئاسي أو بعده، لا يزال قيد الدراسة، وتم الاتفاق على أن يبقى التواصل والنقاش بهذا الإطار، لتذليل كل العقبات التي يمكن أن تعترض إجراء الانتخابات.

التعليقات