عاجل

  • النخالة: كان لزاما علينا أن نرد على الخروقات الصهيونية وسنفعل ذلك مستقبلا

  • النخالة: أي بند في الاتفاق لم تلتزم به إسرائيل فلن نلتزم وسنرد

  • النخالة: سرايا القدس ردت قبل أسبوعين بسبب عدم التزام إسرائيل بالامتناع عن استهداف المتظاهرين

  • النخالة: المقاتلون في غزة هم من يحدد ما نريد

  • النخالة: إذا لم تقبل إسرائيل بشروطنا فالميدان مفتوح للقتال

  • النخالة: إسرائيل تريد العودة لاتفاق 2014 وأنا رفضت ذلك

  • النخالة: نحن لا نقبل بوقف إطلاق نار مطلق أي تهدئة ستكون مؤقتة

  • النخالة: لدينا بنك أهداف كبير في إسرائيل

  • النخالة: لا مشكلة لدينا في وقف إطلاق النار لكن بالشروط التي حددناها

  • النخالة: نحن بانتظار رد القاهرة على شروطنا

  • النخالة: من شروطنا لوقف إطلاق النار أن تلتنزم إسرائيل بتفاهمات كسر الحصار

  • النخالة: من شروطنا وقف الاغتيالات في الضفة وغزة ووقف إطلاق النار على مسيرات العودة

  • النخالة:وافقنا على وقف إطلاق النار بشروط وإن لم تقبل إسرائيل هذه الشروط سنواصل القتال

مباشر | حوار تلفزيوني مع الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي "زياد النخالة"

جامعة بوليتكنك فلسطين تطلق "مؤتمر إبداع الطلبة الوطني الثامن"

جامعة بوليتكنك فلسطين تطلق "مؤتمر إبداع الطلبة الوطني الثامن"
رام الله - دنيا الوطن
أطلقت جامعة بوليتكنك فلسطين "مؤتمر إبداع الطلبة الوطني الثامن"، تحت رعاية رئيس وأعضاء مجلس أمناء جامعة بوليتكنك فلسطين، بحضور عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية رئيس مجلس رابطة الجامعيين رئيس مجلس أمناء جامعة بوليتكنك فلسطين معالي الأستاذ احمد سعيد بيوض التميمي، وأعضاء مجلس رابطة الجامعيين، ووزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الدكتور اسحق سدر، وممثلةً عن المجلس الأعلى للإبداع والتميّز الدكتورة صفاء ناصر الدين، وممثل وزارة التربية والتعليم العالي التربية والتعليم العالي الأستاذ علاء الدين الجعبري،  وممثل محافظ محافظة الخليل الدكتور رفيق الجعبري، وممثل رئيس بلدية الخليل الأستاذ محمد عمران القواسمي، ورئيس جامعة بوليتكنك فلسطين الأستاذ الدكتور عماد الخطيب، ونوابه، ورئيس المؤتمر الدكتور مراد أبو صبيح، وعمداء الكليات وحشد كبير من المؤسسات الرسمية والأهلية في المحافظة وطلبة الجامعة والجامعات الفلسطينية المُشاركة، تم عقد مؤتمر إبداع الطلبة بنسخته الثامنة  بهدف عرض ما توصل إليه الطلبة من إبداع علمي وتطبيقي في العديد من  المجالات العلمية والتكنولوجية التطبيقية ضمن مشاريع تخرجهم وأبحاثهم العلمية.

ورحب الأستاذ التميمي بالحضور وأكّد بأنّ جامعة بوليتكنك فلسطين هي الحاضنة والمنبر العلمي والبحثي لإظهار الإبداعات الطلابية وما تنتجه الجامعات الفلسطينية كافة من إبداع وتميُّز على مر السنوات الماضية.

وأشاد الدكتور اسحق سدر بأهميّة التركيز على المبدعين انسجاماً مع رؤية الحكومة في استحداث وزارة جديدة "وزارة الريادة والتمكين" تسعى للنهوض بالمجتمع من خلال خلق حاضنة للمبدعين وملاذ للطامحين بمستقبل أفضل.

وأشادت الدكتورة صفاء ناصر الدين بأهميّة دعم الإبداع والتميّز، وأكّدت على استعداد المجلس الأعلى للإبداع والتميّز باحتضان المُبدعين وتقديم الدعم المادي لهم، واختيار تلك المشاريع التي تخدم المجتمع.

ومن جهته أكّد الأستاذ علاء الدين الجعبري اهتمام الوزارة بتحفيز وتمكين المُبادرات الإبداعية في كافة المجالات التي تتيح تنفيذ مشاريع صغيرة ومتوسطة جديدة.

وأكّد الدكتور رفيق  الجعبري على أهميّة العمل التشاركي كفريق عمل  حيث يتيح فرصة للريادة والإبداع والمنافسة، ودعا إلى ضرورة إشراك القطاع الخاص لدعم المشاريع الريادية والإبداعية، وأهميّة  إظهار ما تنتجه هذه النخب من أبناء شعبنا الفلسطيني من أفكار إبداعية ومشاريع تخرج مُميّزة على كافة المستويات.

 

وأشار الأستاذ محمد عمران القواسمي، إلى أهميّة  التفكير الإبداعي وبذل الجهود لدعم المبدعين من أجل النهوض بالوطن بكافة القطاعات، والعمل سوياً من اجل تحقيق المسؤولية المجتمعية.

 

 وتحدث الدكتور عماد الخطيب عن جامعة بوليتكنك فلسطين ومواكبتها لتطورات الثورة الصناعية، ودعا المؤسسات الحكومية لدعم منظومة العلم والابتكار والإبداع في الجامعات الفلسطينية من أجل النهوض بالتنمية التكنولوجية والعلمية، بالذات في الفترة الحالية لما تعانيه الجامعات الفلسطينية من أزمات مالية. بالإضافة لحديثه عن التعليم المهني والتقني وأن جامعة بوليتكنك فلسطين هي الأولى في هذا المجال الصخب، وأشار الخطيب بأنّ هذا المؤتمر يأتي لإعطاء فرصة للمشغلين من جميع القطاعات الفلسطينية بالإطّلاع على مُنجزات الطلبة مما ينعكس بالإيجابية على زيادة فرص توظيفهم.

وفي كلمة رئيس المؤتمر الدكتور مراد أبو صبيح تحدث عن  رسالة جامعة بوليتكنك فلسطين المُتمثلة في خدمة المجتمع والتوجه نحو الريادة والتميّز والإبداع، حيث يعتبر هذا الحدث وطني بإمتياز بمشاركة الجامعات الفلسطينية الشقيقة، وتحدث عن تطور برامج الدراسات العليا في الجامعة  كبرنامج ماجستير الأنظمة الذكية بالإضافة لبرنامج الدكتوراة المشترك في هندسة البرمجيات، وتحدث عن صندوق الدراسات العليا بالشراكة ما بين جامعة بوليتكنك فلسطين وغرفة تجارة وصناعة محافظة الخليل والذي يقدم  دعماً  للطلبة المُتميّزين في برامج الدراسات العليا في الجامعة. وصرّح  بأنه  تم تقديم قرابة مئة مُشاركة، وتم قبول  سبعين مُشاركة  ثلاثة عشر مُشاركة منها من الجامعات الفلسطينية حيث تم تقييمها من قبل لجان تحكيم علمية مُتخصصة في مُختلف التخصصات وبجميع المستويات من كافة الجامعات الفلسطينية.

وفي الختام تقدم رئيس المؤتمر بجزيل الشكر إلى إدارة الجامعة ومجلس الأمناء على تسهيله وتلبيته لجميع متطلبات  المؤتمر.كما وشكر رؤساء اللجان كافة وأعضائها وكل من ساهم في التحضير لهذا المؤتمر والزملاء أعضاء لجنة التحكيم من خارج وداخل الجامعة. وشكر الجامعات المُشاركة في هذا النشاط العلمي والمؤسسات الداعمة، وتم توزيع الجوائز على الفرق الفائزة.