مجدلاني يبحث التعاون الثنائي مع مسؤولي العلاقات الدولية بالاتحاد الأوروبي والبحر الأبيض

مجدلاني يبحث التعاون الثنائي مع مسؤولي العلاقات الدولية بالاتحاد الأوروبي والبحر الأبيض
رام الله - دنيا الوطن
بحث وزير التنمية الاجتماعية، رئيس المجلس الاقتصادي
الاجتماعي الفلسطيني، الدكتور أحمد مجدلاني، مع مسؤولي العلاقات الدولية في المجالس الاقتصادية والاجتماعية في الاتحاد الأوروبي والبحر الأبيض المتوسط، ماريا هيلينا، فيليب ليهايتون، التعاون الثنائي. 

جاء ذلك، خلال مشاركة مجدلاني في القمة الأورومتوسطيه للمجالس الاقتصادية والاجتماعية في اسبانيا، والتي تنظمها اللجنة الاقتصادية والاجتماعية الأوروبية، بحضور رؤساء المجالس الاقتصادية والاجتماعية المختلفة، وشاهر سعد، أمين عام اتحاد نقابات عمال فلسطين، وجمال جوابرة أمين عام اتحاد الغرف الفلسطينية.

ووضع مجدلاني المجتمعين بصورة الأوضاع الاقتصادية الاجتماعية بدولة فلسطين، وكذلك ما تتعرض له من انتهاكات متواصلة من قبل الاحتلال وإجراءاته التي تعيق عملية التطور، وتستهدف ضرب الوضع الاقتصادي الفلسطيني.

وحذر مجدلاني من خطورة تدهور الأوضاع ليس بالأراضي الفلسطينية، بل بمنطقة الشرق الأوسط، في حال نفذت حكومة الاحتلال قراراً بضم الكتل الاستيطانية، وأجزاء من الضفة الغربية والأغوار للسيادة الإسرائيلبة، وهو سيناريو متوقع وباتفاق مع
إدارة ترامب، الأمر الذي يتطلب من المجتمع الدولي |إجراءات عملية وملموسة قبل فوات الأوان.

وأشار مجدلاني إلى أن الحكومة الفلسطينية، ورغم الوضع الاقتصادي الصعب والمؤشرات حول تراجع النمو الاقتصادي، إلا أن تعزيز صمود المواطن، وتعزيز العلاقة مع المجتمع من أهم أولوياتها.

وأوضح أن الأولوية ببرنامج عمل الحكومة سيكون لمعالجة الاحتياجات الاقتصادية والاجتماعية لأبناء شعبنا، وخصوصاً قطاع غزة، سنبقى حريصين على تقديم الخدمات قدر المستطاع.

وكما وجه لهم دعوة لهم لزيارة دولة فلسطين، للقاء مع االمسؤولين الفلسطينيين، والاطلاع على الأوضاع السياسية والاقتصادية.



التعليقات