الخارجية المصرية: التصريحات المنسوبة لرئيس الوزراء الإثيوبي سلبية وغير مقبولة

الخارجية المصرية: التصريحات المنسوبة لرئيس الوزراء الإثيوبي سلبية وغير مقبولة
رام الله - دنيا الوطن
أكدت الخارجية المصرية، مساء الثلاثاء، أن التصريحات المنسوبة لرئيس الوزراء الإثيوبي، بخصوص سد النهضة، سلبية وغير مقبولة.

وكان رئيس الوزراء الإثيوبي، آبي أحمد علي، قال في وقت سابق من يوم الثلاثاء: إنه لا قوة ستمنع بلاده من بناء سد النهضة مشيرا إلى أن هذا المشروع لن يضر دول المصب وكاشفا عن لقاء قريب مع الجانب المصري، وفق شبكة (CNN) الأمريكية.

وقال أحمد ردا على سؤال من قبل أحد النواب، إنه لا توجد قوة يمكن أن تمنع إثيوبيا من بناء سد النهضة، مؤكدا أن بلاده لا تعتزم إلحاق الضرر بشعبي وحكومتي كل من مصر والسودان، وفقا لوكالة الأنباء الإثيوبية.

ويوم الإثنين، أعلن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أن بلاده تبذل مساعي حثيثة ومتوازنة للخروج من تعثر مفاوضات سد النهضة.تدعو القاهرة إلى وجود وسيط دولي في مفاوضات السد بعد وصولها إلى "طريق مسدود" وهو ما ترفضه أديس أبابا.

وأعلنت الأمم المتحدة في 12 تشرين الأول/ أكتوبر الجاري استعدادها للوساطة بين مصر وإثيوبيا بشأن مفاوضات الجانبين المتعثّرة حول سد النهضة.

ومؤخرًا، قالت وزارة المياه والري والطاقة الإثيوبية، في بيان، إن اقتراح مصر الجديد بشأن سد النهضة أصبح نقطة خلاف بين البلدين.

التعليقات