عاجل

  • الإعلام الإسرائيلي: إصابة 4 مستوطنين بجروح طفيفة جراء سقوط صاروخ في "جان يبنا"

  • القناة 13 الإسرائيلية: صاروخ سقط على منطقة سكنية في (غان يفنه)

  • إعلام الإحتلال: اعتراض صاروخ فلسطيني فوق مطار بن غوريون

  • افيخاي: تم رصد إطلاق حوالي 50 صاروخا من قطاع، القبة اعترضت حوالي 20 منها

  • الآلاف بشيعون الان جثمان بهاء أبو العطا

وكيل وزارة العمل وممثلية روسيا الاتحادية لدى فلسطين يبحثان سبل التعاون المشترك

وكيل وزارة العمل وممثلية روسيا الاتحادية لدى فلسطين يبحثان سبل التعاون المشترك
رام الله - دنيا الوطن
بحث وكيل وزارة العمل سامر سلامة، اليوم، مع نائب ممثل ممثلية روسيا الاتحادية لدى السلطة الوطنية الفلسطينية أنطون شماكوف، سبل التعاون المشترك في مجال التدريب المهني والتقني.

جاء ذلك بحضور، الوكيل المساعد لسياسات قطاع العمل عبد الكريم دراغمة، ومدير عام التشغيل رامي مهداوي، ومدير عام علاقات العمل سليم سلامة، ورئيس وحدة التدريب المساند وليد الجيوسي، وذلك في مقر الوزارة.

وأشار سلامة إلى التقنيات الروسية عالية المستوى في مجال التدريب المهني والتقني، مؤكدا على رغبة وزارة العمل في نقل التجربة الروسية في هذا المجال للجانب الفلسطيني، مشيرا إلى أنه في القمة الوزراية للمهارات العالمية 2019 التي عقدت في مدينة كازان الروسية، عقد وزير العمل الفلسطيني د. نصري أبو جيش لقاءً مع وزير العمل الروسي، وبحثا آليات تطوير العلاقات الثنائية من خلال اللجنة الوزارية المشتركة الروسية الفلسطينية، وخصوصا ما يتعلق بقطاع العمل من خلال توفير الدعم الروسي الفني لمنظومة التفتيش في فلسطين، والاستفادة من الخبرات الروسية في مجال السلامة والصحة المهنية، وتخصيص منح لعدد من الأطباء الفلسطينيين للتخصص في الأمراض المرتبطة بالمهن، وفي مجال تطوير التدريب المهني وإعداد المعايير المهنية وتدريب المدربين، بالإضافة إلى الاستفادة من الخبرة الروسية في مسابقة المهارات العالمية والإعداد لها في السنوات القادم.

وتحدث سلامة عن أهمية التعاون المشترك في مركز تدريب مهني بيرزيت متعدد الأغراض، حيث سيركز التدريب فيه على ريادة الأعمال خاصة لخريجي مراكز التدريب المهني، في ظل الاقتصاد الفلسطيني المحاصر، بهدف الاعتماد على المشاريع الصغيرة والمتناهية الصغر من خلال تشجيع الشباب الفلسطيني العاطل عن العمل نحو التشغيل الذاتي، من خلال تأهيلهم وتدريبهم، وصولا إلى مرحلة التشغيل، وذلك انسجاما مع رؤية الحكومة الـ 18 للتركيز على قطاع التعليم والتدريب المهني والتقني، لتقليص معدلات البطالة.

بدوره، أشار دراغمة إلى وجود مذكرة تعاون ما بين الطرفين الروسي والفلسطيني، تشمل عددا من المحاور، منها على صعيد حماية العمل القيام بتنفيذ ورشة عمل في المعهد الروسي لعدد من الأطباء الفلسطينيين للتخصص في أمراض المهن، وإمكانية تجهيز عيادة متنقلة للسلامة والصحة المهنية، وفي مجال التشغيل نقل التجربة الروسية في المشاريع الصغيرة لمعالجة مشكلة البطالة، وفي قطاع التدريب المهني نقل التجربة الروسية في التصنيف المهني، بالإضافة إلى بحث إمكانية التعاون في مركز تدريب مهني بيرزيت من خلال تزويده ببعض التجهيزات الخاصة لاستقطاب بعض المهن والتقنيات الروسية.

من جانبه، أكد شماكوف على أهمية التعاون المشترك ما بين الجانبين، سيما في مجال التدريب المهني والتقني، لدوره في تشغيل العاطلين عن العمل وتخفيض معدلات البطالة المرتفعة، منوها في الوقت ذاته إلى زيارة وفد روسي الأسبوع القادم لفلسطين، لبحث عدد من ملفات التعاون المشترك، ومن بينها ملف مركز تدريب مهني بيرزيت متعدد الأغراض.