عاجل

  • وزير خارجية الأردن: جهودنا مستمرة لترجمة الرفض الدولي لقرار ضم أراض فلسطينية محتلة

  • وكالة الأنباء الفرنسية: أكثر من 200.000 إجمالي الوفيات في أوروبا

  • إعلام إسرائيلي:الموافقة على بناء 240 وحدة استيطانية بمنطقة مجمع مستشفى "شعاري تسيدك" القديم بالقدس

رداً على تهديدات واشنطن بإنهاء (أونروا).. الفلسطينيون بلبنان يلتفون حول مرجعيتهم الدولية

رداً على تهديدات واشنطن بإنهاء (أونروا).. الفلسطينيون بلبنان يلتفون حول مرجعيتهم الدولية
رام الله - دنيا الوطن
تقود الولايات المتحدة الأمريكية حرباً شرسة ضد الوكالة الأممية (الأونروا) من ضمنها تهديد الدول الأعضاء في الجمعية العمومية للأمم المتحدة بقطع التمويل عنها واتخاذ أقسى العقوبات بحقها إذا هي صوّتت لصالح قرار التجديد لولاية جديدة للأونروا.

في الجانب الآخر يقابلها تحرّك سياسي نشط من قبل كل من منظمة التحرير الفلسطينية ووزارة الخارجية ومندوبية فلسطين الدائمة في الأمم المتحدة ودائرة شؤون اللاجئين، تهدف لحشد الدعم السياسي لوكالة اللاجئين، بما يضمن التصويت بغالبية مطلقة لصالح تجديد تفويضها الذي منحها إيّاه القرار الأممي 302

هذا ومن المفروض أن يستمر التجديد للأونروا وإعادة تفويضها الى حين التوصل الى حل عادل للاجئين الفلسطينيين وفقاً للمبادىء التي أنشئت لأجلها الوكالة.

في لبنان ودعماً للأونروا، وبدعوة من دائرة شؤون اللاجئين في منظمة التحرير الفلسطينية واللجان الشعبية في لبنان إعتصم مئات اللآجئين الفلسطينيين من مخيمات وتجمعات بيروت وصيدا وصور أمام المقر الرئيس للأونروا، مقابل المدينة الرياضية، قبيل ظهر الجمعة 27/9/2019 الموافق 28 محرّم من العام 1441 هجري.

شارك في الاعتصام امين سر فصائل منظمة التحرير وحركة فتح في لبنان فتحي ابو العردات على رأس وفد من قيادات الحركة في بيروت، والى جانبهم شاركت الفصائل الفلسطينية والمؤسسات والجمعيات الأهلية والاتحادات الطلابية والنسائية  والعمالية والمعلمين واللجان الشعبية وقوى الأمن الوطني الفلسطيني ودائرة شؤون اللاجئين الفلسطينيين.

وكان في الاعتصام كلمة لأمين سر حركة فتح وفصائل منظمة التحرير في لبنان فتحي أبو العردات أكد فيها على عدم مرور صفقة القرن على حساب الشعب الفلسطيني واصفاً اياها بصفعة العصر.

واعتبر ابو العردات ان حق العودة وحق اقامة الدولة الفلسطينية هو حق مقدس لا يمكن لاحد ان يفرط بها، مطالباً المجتمع الدولي بزيادة الدعم لوكالة الاونروا.

ورأى ابو العردات ان الفصائل الفلسطينية وجميع الهيئات واللجان الشعبية الوطنية تقف الى جانب القيادة الفلسطينية في كفاحها للحصول على حقوق الشعب الفلسطيني، وتدعم الحوار اللبناني الفلسطيني للحصول على حقوقه المدنية والانسانية في لبنان.

والقى كلمة اتحاد طلاب فلسطين عماد الحاج، اعتبر فيها ان اعتصام اليوم هو لدعم حقوق الشعب الفلسطيني في استمرار وكالة غوث اللاجئين، مؤكداً ن حقوق الشعب الفلسطيني غير قابلة للتفاوض.

ورأى الحاج ان الشعب الفلسطيني شعب لا ينشد الا السلام وهو سيستمر في كفاحه حتى الحصول على كامل حقوقه وفي مقدمها حق العودة واقامة الدولة الفلسطينية.

وكانت كلمة لأمين سر الجان الشعبية في لبنان ابو اياد الشعلان ألقى فيها المذكرة التي سيتم توجيهها الى المفوض العام لوكالة الاونرو، وابرز ما جاء في: مطالبة الولايات المتحدة لوقف هجمتها على الاونروا في محاولة لانهاء دورها، معتبراً ان الازمة المالية التي تمر بها الاونروا هي نتيجة للخطوات التطبيقية لتمرير صفقة القرن.

وأكد الشعلان على تمسك الشعب الفلسطيني بوكالة الاونروا على اعتبارها الشاهد الاول على جريمة العصر الصهيونية، داعياً الدول الى التصويت الايجابي لصالح تمديد عمل الاونروا وحمايتها من دائرة الاستهداف الاميركي.

وفي نهاية الاعتصام تم تسليم المذكرة الى ممثلين عن وكالة (أونروا).




التعليقات