وزير الحكم المحلي يتفق مع نظيره المصري على توقيع مذكرة تعاون مشترك

وزير الحكم المحلي يتفق مع نظيره المصري على توقيع مذكرة تعاون مشترك
رام الله - دنيا الوطن
اتفق وزير الحكم المحلي، م. مجدي الصالح مع نظيره المصري اللواء محمود شعراوي، على توقيع مذكرة تفاهم بين وزارة الحكم المحلي الفلسطينية، ووزارة التنمية المحلية المصرية، بشأن التدريب، وتبادل الخبرات، إضافة إلى عرض التجارب الفلسطينية والمصرية، فيما يتعلق بقطاع الحكم  المحلي، مشيراً إلى أن توقيع المذكرة، سيكون خلال الزيارة المرتقبة للوفد الوزاري الفلسطيني الذي سيزور جمهورية مصر العربية خلال الشهر المقبل، برئاسة رئيس الوزراء الدكتور محمد اشتية.

جاء ذلك خلال لقائهما في مقر وزارة التنمية المصرية في القاهرة، بحضور سفير دولة فلسطين، دياب اللوح، والمستشار رزق الزعانين. 

حيث تباحث الجانبان سبل استمرار التعاون بينهما، وقدم كل منهما شرحاً عن منظومة القوانين المعمول بها في قطاع الحكم المحلي، وتجربة إدارة الهيئات المحلية، والخطط المستقبلية لهما.

وخلال اللقاء عرض الصالح تجربة دولة فلسطين في إدارة الهيئات المحلية، وإجراء عملية الانتخابات وعملية الرقابة المالية والإدارية على الهيئات المحلية، كما أشار إلى الخطط المستقبلة الاستراتيجية للوزارة، وعملية التشبيك التي تقوم بها مع القطاعات ذات العلاقة، لاسيما المتعلقة بعملية الحوكمة الإلكترونية بهدف تقديم الخدمة الأفضل للمواطن الفلسطيني، وتسريع إنجازها.

وتطرق الصالح إلى واقع الهيئات المحلية الفلسطينية والتحديات التي تواجهها في أداء عملها، بسبب الانتهاكات والممارسات والمعيقات والضغوطات الإسرائيلية التي تتعرض لها، وبشكل خاص الهيئات المجاورة لجدار الفصل العنصري، مشيراً إلى أنه رغم كل ذلك إلاّ أن الهيئات المحلية بتعاون مواطنيها حققت العديد من الإنجازات، سواء على المستوى المحلي أو المستوى الإقليمي والدولي.

بدوره، عرض الوزير المصري، أهم الملفات والبرامج والجهود المبذولة من الحكومة المصرية؛ للتوجه نحو اللامركزية، وتمكين الإدارة المحلية من القيام بدور فعال؛ لتحقيق التنمية المستدامة وتحسين الخدمات العامة المقدمة للمواطنين.

التعليقات