قطر تُحاكم مسؤولين في (بي إن سبورت) بتهمة التخابر مع مصر والسعودية

قطر تُحاكم مسؤولين في (بي إن سبورت) بتهمة التخابر مع مصر والسعودية
رام الله - دنيا الوطن
كشفت قناة الجزيرة القطرية، عن تفاصيل محاكمة ثلاثة مسؤولين في مجموعة قنوات (بي- إن- سبورتس) القطرية بتهمة التخابر مع مصر والسعودية.

وكشفت الجزيرة، عبر برنامج (ما خفي أعظم) عن تفاصيل قرصنة قنوات (بي- إن- سبورتس) من قبل قنوات (بي- اوت- كيو) التي تبث على قمر (عربسات).

وأوضحت الجزيرة، أن النيابة العامة القطرية وجهت ثلاث تهم لموظفين في مجموعة (بي- إن- سبورتس) بالتخابر مع السعودية ومصر؛ للإضرار بمصالح الشبكة الرياضية.

وأفاد النائب العام القطري في حديثه لبرنامج (ما خفي أعظم)، بأن أحد المتهمين الثلاثة، سافر إلى السعودية بعد الحصار، ودخلها بدون تأشيرة، ولا ختم جواز، والتقى ضابط الاستخبارات السعودي، ماهر المطرب، كما قدم المتهم الرئيسي في قضية التخابر معلومات سرية وحساسة، ووثائق للمخابرات المصرية.

وتضمنت المعلومات المقدمة للجانب المصري معلومات مهمة عن القناة، ومخططاتها المستقبلية، وتفاصيل عن عاملين في الشبكة، بالإضافة إلى عاملين في شبكة الجزيرة القطرية.

وأكد أن المتهم الرئيسي في قضية التخابر، سرب معلومات حساسة ووثائق للمخابرات المصرية، مشيراً إلى أن رجل الأعمال المصري أحمد أبو هشيمة، الذي ملك في وقت سابق مجموعة من وسائل الإعلام المصرية، مثل قنوات (اون) وصحيفة (اليوم السابع) تكفل بتغطية نفقات تحركات "الخلية".

 

التعليقات