عاجل

  • النخالة: المقاتلون في غزة هم من يحدد ما نريد

  • النخالة: إذا لم تقبل إسرائيل بشروطنا فالميدان مفتوح للقتال

  • النخالة: إسرائيل تريد العودة لاتفاق 2014 وأنا رفضت ذلك

  • النخالة: نحن لا نقبل بوقف إطلاق نار مطلق أي تهدئة ستكون مؤقتة

  • النخالة: لدينا بنك أهداف كبير في إسرائيل

  • النخالة: لا مشكلة لدينا في وقف إطلاق النار لكن بالشروط التي حددناها

  • النخالة: نحن بانتظار رد القاهرة على شروطنا

  • النخالة: من شروطنا لوقف إطلاق النار أن تلتنزم إسرائيل بتفاهمات كسر الحصار

  • النخالة: من شروطنا وقف الاغتيالات في الضفة وغزة ووقف إطلاق النار على مسيرات العودة

  • النخالة:وافقنا على وقف إطلاق النار بشروط وإن لم تقبل إسرائيل هذه الشروط سنواصل القتال

  • النخالة: التواصل مع محور المقاومة مفتوح ومستمر ولكن لم نصل إلى حد الحرب المفتوحة

  • النخالة: الجبهة في غزة تستطيع أن تقاتل لأسابيع طويلة

  • النخالة: سلاح سرايا القدس ليس معزولا عن محور المقاومة

مباشر | حوار تلفزيوني مع الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي "زياد النخالة"

الأمم المتحدة توفد فريقا للسعودية للتحقيق في هجمات "أرامكو"

الأمم المتحدة توفد فريقا للسعودية للتحقيق في هجمات "أرامكو"
صورة توضيحية
رام الله - دنيا الوطن
أعلنت الأمم المتحدة، اليوم الأربعاء، أنها قررت إيفاد فريق تحقيق دولي إلى المملكة العربية السعودية، للمشاركة في التحقيق في هجوم أرامكو.

قال أنطونيو غوتيريش، الأمين العام للأمم المتحدة، في مؤتمر صحفي إن خبراء تحقيق دوليون في طريقهم إلى السعودية من أجل المشاركة في التحقيق بهجوم أرامكو، وفق وكالة (سبوتنك).

وأدان غوتيريش بقوة الهجمات على منشآت النفط في أرامكو.

وكانت وزارة الدفاع السعودية، قد أعلنت أن الهجوم وقع عليها بـ"18 طائرة مسيرة وسبع صواريخ كروز"، حيث قال العقيد الركن، تركي المالكي، المتحدث باسم وزارة الدفاع السعودية، إن التحقيقات الخاصة بالهجمات على معملي أرامكو، أظهرت إطلاق 18 طائرة مسيرة وسبع صواريخ كروز.

وأشار إلى أن هناك ثلاثة صواريخ كروز لم تصب أهدافها في الهجوم على معملي أرامكو، فيما عرض العقيد ركن، تركي المالكي، المتحدث باسم وزارة الدفاع السعودية، صورا تقول إنها تابعة لبقايا طائرات من دون طيار "إيرانية" الصنع، من نوع "دلتا وينغ"، والتي تعتبرها الرياض "دليلا" على تورط طهران في هجمات أرامكو.

وأوضح المالكي أن الهجوم لم ينطلق من اليمن، مضيفا "رغم محاولات إيران الكبيرة جعلها تظهر كذلك"، مردفاً: "الهجوم الذي تعرضنا له كان هجوما على المجتمع الدولي".

وأكّد المتحدث على قدرة المملكة العربية السعودية على الدفاع عن أراضيها، لافتاً أنّ "الهجوم لم ضد المملكة العربية ولا ضد أرامكو ولكنه كان هجوما على المجتمع الدولي محاولة متعمدة لتعطيل الاقتصاد العالمي وقطاع الطاقة".

وتبنت جماعة "أنصار الله"، السبت الماضي، هجوما بطائرات مسيرة استهدف منشأتين نفطيتين تابعتين لعملاق النفط السعودي "أرامكو" في "بقيق" و"هجرة خريص" في المنطقة الشرقية للسعودية.

التعليقات