مباشر | ظاهرة التسول.. هل تكفي الحملات الرسمية للقظاء عليها؟

وزارة الصحة تُحيي اليوم العالمي الأول لسلامة المريض

وزارة الصحة تُحيي اليوم العالمي الأول لسلامة المريض
رام الله - دنيا الوطن
أحيت وزارة الصحة الفلسطينية، بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية اليوم العالمي الأول لسلامة المريض، تزامناً مع إعلان منظمة الصحة العالمية لهذه المناسبة تحت شعار "ارفعوا صوتكم من أجل سلامة المرضى" والتي تصادف يوم الـ 17 من شهر أيلول/ سبتمبر من كل عام.

وأكدت وزيرة الصحة مي الكيلة، خلال كلمتها في حفل إحياء اليوم العالمي الأول لسلامة المريض ضرورة العمل الجماعي وأن يتحمل كل فرد في وزارة الصحة مسؤوليته لرفع مستوى الجودة وسلامة المريض وحماية المرضى من الأذى، حيث أن سلامة المريض أصبحت أولوية لوزارة الصحة كما هي أولوية عالمية، مشددة على ضرورة إجراء الدراسات والتقييمات الداخلية واعتماد نتائجها لغرض تحسين وتطوير الخدمات الصحية المقدمة وضمان مأمونيتها.

من جهته، أكد مدير مكتب منظمة الصحة العالمية في فلسطين د. جيرالد روكينشوب، ممثل أهمية تطبيق معايير سلامة المريض وضرورة الإلتزام بذلك للتقليل والحد من الأذى والضرر على المرضى أثناء تلقيهم للرعاية الصحية.

وقدمت دائرة تخطيط الجودة في وزارة الصحة عرضاً حول المبادرات والأنشطة التي يتم تنفيذها في المؤسسات الصحية التابعة لوزارة الصحة والمؤسسات الصحية الشريكة في فلسطين، ومن هذه المبادرات (مبادرة سلامة المريض ومبادرة القائمة
التفقدية للجراحة الآمنة والقائمة التفقدية للولادة الآمنة والمواصفة الدولية 15189 الخاصة بالمختبرات الطبية والمعايير الوطنية للجودة وسلامة المريض في مراكز الرعاية الصحية الأولية)، كذلك تم عرض بعض التجارب الناجحة في مجال تطبيق معايير سلامة المريض في المستشفيات ومراكز الرعاية الصحية الأولية ومنها (مجمع فلسطين الطبي ومستشفى الكاريتاس للأطفال ومديرية صحة محافظة رام الله والبيرة).

وحضر حفل إحياء هذا اليوم الوكيل المساعد للشؤون الحكومية في الأمانة العامة لمجلس الوزراء السيدة عبير الوحيدي ووكيل مساعد لشؤون التخطيط في وزارة الصحة، د. نعيم صبرة ومدير دائرة تخطيط الجودة عبد الرؤوف سليم ومدراء المستشفيات
ومدراء مراكز الرعاية الصحية الأولية وفرق الجودة وسلامة المريض في المستشفيات الحكومية والخاصة و(أونروا)  ومراكز الرعاية الصحية الأولية.

التعليقات