مباشر | ظاهرة التسول.. هل تكفي الحملات الرسمية للقظاء عليها؟

تقنية جديدة تريح المسافرين من عبء التفتيش على المتفجرات

تقنية جديدة تريح المسافرين من عبء التفتيش على المتفجرات
صورة تعبيرية
تجري ثلاثة مطارات دولية، اختبار تقنية جديدة في تفتيش أمتعة الركاب، وذلك بهدف اختصار أوقاتهم التي يمضونها في انتظار تفتيش الأمتعة، واضطرارهم إلى إخراج المواد السائلة أو الحواسيب المحمولة من حقائبهم أثناء التفتيش ، وتم ذلك من خلال تجربة ستستمر لمدة 12 شهرًا، قبل اتخاذ قرار بشأن تطبيقها بشكل دائم.

ويتم تطبيق التقنية الجديدة في مطارات هيثرو في لندن، و"جي إف كي" في نيويورك، وسخيبول في أمستردام، بطريقة تعتمد على النظام ثلاثي الأبعاد للكشف عن وجود متفجرات ، ويشمل التفتيش الحقائب التي يتم وضعها في "مخزن" الطائرة، ويمتدّ إلى تفتيش الحقائب التي يحملها الركاب بأنفسهم إلى الطائرة، حسب موقع "ديلي ميل".

يذكر أنه من الممنوع على الركاب حمل سوائل تزيد عن 100 ملم إلى الطائرة، خوفًا من استخدامها في تصنيع متفجرات .