مباشر | ظاهرة التسول.. هل تكفي الحملات الرسمية للقظاء عليها؟

جمعية المستهلك تواصل برنامجها التوعوي بسلامة الأغذية في جمعية سيدات بيتونيا

جمعية المستهلك تواصل برنامجها التوعوي بسلامة الأغذية في جمعية سيدات بيتونيا
رام الله - دنيا الوطن
نظمت اليوم جمعية حماية المستهلك في محافظة رام الله والبيرة ورشة عمل حول ( سلامة الأغذية ) بالشراكة مع بلدية بيتونيا وجمعية سيدات بيتونيا الخيرية ولجنة المرآة في جمعية اللد في بيتونيا بحضور عضوات الجمعية ولجنة المرآة في مقر الجمعية في بيتونيا.

وافتتح الورشة ربحي دولة رئيس بلدية بيتونيا مرحبا بالشراكة المستمرة منذ سنوات مع جمعية المستهلك في المحافظة والحرص على تعميم الفائدة على سيدات بيتونيا من الجمعيات النسوية المختلفة والكفاءات، ونحن في البلدية على العهد باتجاه دعم المنتجات الفلسطينية والتركيز على عناصر الجودة والتأكيد على أهمية القرار الوطني الفلسطيني باتجاه الانفكاك الاقتصادي عن الاقتصاد الإسرائيلي.

ورحبت ربيحة الطاهر رئيسة الجمعية بالمبادرة مؤكدة على جاهزية الجمعية للتعاون والشراكة في إنجاح هذا المشروع ودعم المنتجات الفلسطينية والحفاظ على الجودة، وكنا شركاء مع جمعية حماية المستهلك عبر بلدية بيتونيا في نشاطات دعم المنتجات الفلسطينية والتوعية بجودتها وها نحن نخوض نشاطا مشتركا جديدا حول سلامة الأغذية.

وأشار صلاح هنية رئيس الجمعية في المحافظة أن مشروعنا التوعوي والتدريبي يركز على سلامة الأغذية وهو موجه بالأساس لربات البيوت التجار من أجل تعميم الفائدة ونشر الوعي، موضحا أن مراعاة معايير السلامة الغذائية تبدأ من الاسرة الفلسطينية ويجب ان يتوافق معها ذات المعايير في المطاعم والمحلات التجارية ومقاصف المدارس وجميع من يقدم خدمات الطعام والشراب للمستهلك.

وقدمت المدربة ايمان دغش التدريب والمادة العلمية ضمن نقاش موسع مع الحضور وركزت على الملوثات والمخاطر التي يتعرض لها العاملين في المقاصف وتصنيف الاغذيه وممارسات التصنيع الجيد والتسمم الغذائي.