عاجل

  • الصحة: وصول 7 إصابات إلى مستشفى أبو يوسف النجار شرق رفح

جامعة الإستقلال تشارك في حضور أعمال "المنتدى الوطني الرابع: الثورة الصناعية الرابعة"

جامعة الإستقلال تشارك في حضور أعمال "المنتدى الوطني الرابع: الثورة الصناعية الرابعة"
رام الله - دنيا الوطن
شاركت جامعة الاستقلال ممثلة برئيسها أ. د. صالح أبو أصبع، وبرفقته كل من، د. مأمون أبو حلو، و د. محمد رشدي،  بحضور وقائع إفتتاح المنتدى الوطني الرابع الثورة الصناعية الرابعة،بتنظيم من المجلس الأعلى للإبداع والتميز، والذي أقيم تحت رعاية وحضور فخامة الرئيس محمود عباس، وبمشاركة جامعات ومؤسسات تعليمية مختلفة، في مبنى جمعية الهلال الأحمر في مدينه رام الله، أمس الإثنين. 

وافتتح الرئيس محمود عباس، أعمال "المنتدى الوطني الرابع: الثورة الصناعية الرابعة"، وجال سيادته في أقسام المعرض واطلع على أهم الاختراعات والانجازات التي حققها المبدعون والرواد الشباب، مؤكداً على ضرورة توفير كافة الإمكانيات لدعمهم والإهتمام بهم، وإيصال رسائلهم إلى العالم.

وأكد سيادته على أن التميز والإبداع أهم فكرة تبنتها السلطة الفلسطينية وسارت بها بشكل ناجح، وأضاف: "نحن في عصر جديد ونسابق هذا العصر ونسير معه وهذا شيء مهم حتى تكون فلسطين دولة عصرية في المستقبل، وأننا شعب مبدع ومتميز وعظيم تاريخيا، وما رأيناه اليوم في المنتدى يرفع الرأس ويبشر بأن المستقبل لنا والدولة قادمة بإذن الله".

من جهته أكد د. مأمون الحلو،  على أهمية حضور ومشاركة جامعة الاستقلال في وقائع هذا المؤتمر،  خاصة أنه يتقاطع مع الخطة المستقبلية لرئاسة الجامعة في إقامة كلية تكنولوجيا المعلومات وتخصصات فريدة، تلبي متطلبات المجتمع المحلي،  متمنياً نجاح أعمال هذا المؤتمر والقائمين عليه، وأن يكون هناك بصمة فاعلة في السنوات القادمة لطلبة الجامعة.  

ويعقد المؤتمر على مدار يومين، تحت شعار "الآن هو وقت الإنضمام"،  بمشاركة فعلية من الشركات الناشئة والأبحاث العلمية التي تعد إحدى تطبيقات الثورة الصناعية الرابعة. 

ويهدف المؤتمر،  إلى المساهمة في تهيئة المعنيين في فلسطين لمواكبة عصر (الثورة الصناعية الرابعة)،  وتبادل الخبرات المحلية والإقليمية والدولية لغايات التخطيط المستقبلي وفتح أبواب الشراكة، وزيادة المعرفة والوعي المحلي بالثورة التكنولوجية الحديثة وأثر تطبيقاتها على البحث والتطوير في التعليم العام والعالي، بالإضافة إلى تحقيق خطة الأمم المتحدة (٢٠٣٠) وأهدافها ال (١٧) حول  التنمية المستدامة،  المساواة بين الجنسين، تمكين المرأة والشباب وتهيئتهم لسوق العمل، وأثر ذلك على دعم وتعزيز الإقتصاد الوطني. 

يذكر أن جامعة الاستقلال ورئاستها، تسعى جاهدة للمشاركة في المؤتمرات العلمية المحلية والدولية، والاستفادة من توصياتها ومخرجاتها في سبيل تطوير العمل، وإنعكاس ذلك على المخرجات العلمية والعملية لطلبة الجامعة.