عاجل

  • وصول وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو إلى أبو ظبي

المالكي يعلن استعداد فلسطين لتقديم يد العون في اطفاء حرائق الأمازون

المالكي يعلن استعداد فلسطين لتقديم يد العون في اطفاء حرائق الأمازون
رام الله - دنيا الوطن
بناء على توجيهات الرئيس محمود عباس، وبتعليمات من رئيس الوزراء الدكتور محمد اشتيه، قامت وزارة الخارجية والمغتربين بالتواصل مع وزارات الخارجية والجهات المعنية في كل من جمهورية البرازيل الاتحادية، وجمهورية بوليفيا للتعبير عن تضامن دولة فلسطين مع ما تتعرض له مناطق واسعة في غابات الامازون الاستوائية المطرية في البرازيل، وغابات تشيكويتانيا في بوليفيا من حرائق هائلة ذات أثر كبير ليس فقط على البيئة المحلية، بل وعلى المناخ العالمي ايضا.

هذا واكد وزير الخارجية والمغتربين رياض المالكي استعداد الوكالة الفلسطينية للتعاون الدولي وبالتنسيق مع الدفاع المدني والهلال الأحمر ووزارة الصحة وغيرها من الجهات الفلسطينية والدولية المعنية على تقديم يد العون والمساعدة بما يتلاءم والامكانيات المتاحة والخبرات التخصصية. 

وأضاف المالكي بان هذا واجب انساني واممي لدعم الجهود المحلية والإقليمية والدولية لمواجهة الحرائق وهذه الكارثة البيئية وأثرها المدمر على الكرة الارضية.

وأضاف المالكي بان الوزارة وعبر سفارات دولة فلسطين في برازيليا ولاباز على تواصل دائم مع المسؤولين في الدولتين من اجل التحرك الفوري لفريق دولة فلسطين للتدخل والاستجابة العاجلة ضمن المسؤولية الجمعية
التي نحملها ومن خلال رؤيتنا التضامنية لما له من أثر محلي يتخطى الحدود الوطنية.

 

انتهى.

 
 

--------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------- This email, and any files transmitted with it, is confidential and intended solely for the use of the individual or entity
to which it is addressed. Please note that any views or opinions presented in this email are solely those of the author and do not necessarily represent those of the Ministry of Foreign Affairs. If you have received this email in error please notify the sender
and/or system manager. If you are not the intended recipient, please email the sender and delete this message and any attachments from your system. Do not copy this message or any attachment or disclose the contents to any other person. Finally, the recipient
should check this email and any attachments for the presence of viruses. The Ministry of Foreign Affairs does not accept any liability for damage caused by any virus transmitted by this email.

التعليقات