مباشر | إسراء غريب.. هل إنتهت القضية؟

أبو هلال: غزة بظروفها القاسية أفضل بكثير من معاناة الهجرة

أبو هلال: غزة بظروفها القاسية أفضل بكثير من معاناة الهجرة
خالد أبو هلال الأمين العام لحركة الاحرار
خاص دنيا الوطن - صلاح سكيك
طالب الأمين العام لحركة الأحرار، خالد أبو هلال، الشباب الفلسطيني، بعدم الهجرة إلى خارج قطاع غزة، والبقاء في البلاد، بعد أن ازدادت هذه الظاهرة في الآونة الأخيرة.

وقال أبو هلال لـ "دنيا الوطن": إن كل من يذهب لخيار الهجرة من غزة، يدخل في متاهة ودوامة كبيرة، لأن العالم غابة مترامية الأطراف، وغزة رغم مرارة واقعها الناتجة عن العدوان والحصار؛ إلا أنها تظل أرض الرباط والمقاومة، وأرض المحشر والمنشر.

وأضاف أبو هلال: "أنصح كل فلسطيني بألا يُفكر في الهجرة خارج القطاع، ومن يضطر لذلك لأسباب مُعينة خارجة عن ارادته، عليه أن ينهي مصلحته، ومن ثم يعود إلى غزة".

وأشار إلى أن ما تعرض له الفلسطينيون خارج الوطن، معظمها كانت أحداث مأساوية، بعضهم غرق في البحار، والبعض منهم نهشت أجسادهم الأمراض والأوبئة، وغيرهم تعرض لعمليات نصب واحتيال وسرقة، متابعًا: "كل ذلك يدفعنا إلى نصيحة شبابنا بأن ظروف غزة رغم قسوتها أفضل بكثير من قسوة وآلام ومعاناة الغربة والهجرة".

وفي سياق آخر، طالب أبو هلال، محور المقاومة، بالرد على استهداف إسرائيل للبنان، مبينًا أن محور المقاومة، يعتبر الاعتداء عليه أو أي دولة عربية أو إسلامية، يستلزم ردًا موحدًا من أطراف المحور. 

وفيما يتعلق بتفاهمات التهدئة ما بين الفصائل بغزة وإسرائيل، برعاية أطراف عربية وأممية، أكد أن الحديث الآن لا يدور عن تفاهمات تهدئة بقدر ما يدور عن هدوء ميداني، وتقدير موقف من قبل فصائل المقاومة؛ للتعامل مع إجراءات كسر الحصار.

وأشار أبو هلال، إلى أن الاحتلال الإسرائيلي، يُراوغ ويُحاول التملص من استحقاقات كسر الحصار، وما تم الاتفاق عليه برعاية عربية وأممية، مضيفًا: "من المفترض حل مشاكل المياه والكهرباء لكن في الوقت الحالي، الأمر تجاوز مرحلة وجود تفاهمات مُعينة مع الاحتلال، والأصل في علاقتنا مع إسرائيل هو مقاومته فقط".

التعليقات