عاجل

  • وزير الموارد البشرية السعودي: سنحافظ على مكتسبات سوق العمل في توظيف المواطنين

  • وزير الموارد البشرية السعودي: عودة موظفي القطاع العام تدريجيا إلى العمل اعتبارا من 31مايو

  • وزير الموارد البشرية السعودي: قررنا تطبيق نظام حضور وانصراف مرن للقطاع الحكومي

  • وزير الموارد البشرية السعودي: عودة موظفي القطاع العام بشكل تدريجي من 8 شوال

  • وزير الموارد البشرية السعودي: حان وقت العودة للأعمال والنشاط الاقتصادي

  • الولايات المتحدة: 486 وفاة بفيروس (كورونا) ليرتفع الإجمالي إلى 98426

  • "الصحة العالمية": (كورونا) يتفشى بسرعة في البرازيل وتشيلي والبيرو

  • "الصحة العالمية": القارتان الأمريكيتان أصبحتا بؤرة تفش لفيروس (كورونا) في العالم

القائمة المشتركة تُعلق على امكانية الانضمام لحكومة غانتس

القائمة المشتركة تُعلق على امكانية الانضمام لحكومة غانتس
رام الله - دنيا الوطن
بعد أن رفض قادة القائمة المشتركة مبادرة رئيس القائمة أيمن عودة، أصدرت القائمة بيانًا، لا يستبعد نهائيا، الانضمام إلى ائتلاف في المستقبل.

ووفق صحيفة (هآرتس) فقد قال البيان الصادر باللغة العربية، إنه: "من المبكر جدًا الإعلان عن الموقف النهائي بشأن التطورات والمواقف ما بعد الانتخابات.. لم يتم بعد وضع اللمسات الأخيرة على الموقف النهائي للقائمة المشتركة، وسيتم تحديده وفقًا لنتائج الانتخابات، وسلوك الأحزاب بعد الانتخابات وموقفها من قضايا المجتمع العربي والشعب الفلسطيني".

وقال أعضاء في القائمة المشتركة، أيضًا: إنه "من الواضح تمامًا أن الأحزاب الصهيونية التي تركب الحكومات لا تعترف بحقنا الطبيعي في التأثير في صنع القرار ولا تأخذنا في الاعتبار. وهذا كان واضحًا أيضًا بعد تصريحات أيمن عودة، التي وضعت الساحة السياسية على المحك".

وأضاف عودة، في وقت سابق من هذا الأسبوع، في مقابلة مع يديعوت أحرونوت، إنه سيكون على استعداد للتوصية ببيني غانتس لتشكيل الحكومة والانضمام إلى ائتلاف يسار الوسط. وقال: "لن نكون شركاء في الحكومة إلا إذا لم يعد المواطنون العرب مواطنون من الدرجة الثانية". ومع ذلك، فإن أعضاء القائمة المشتركة – بما في ذلك ممثلي الجبهة – تحفظوا من تصريحاته.

واستبعدوا في حزب غانتس (أزرق أبيض)، إمكانية دمج أعضاء القائمة المشتركة في أي حكومة مستقبلية يكونون شركاء فيها. وصرح رئيس القائمة غانتس في برنامج "واجه الصحافة" مساء أمس: "سنجلس فقط مع الأشخاص الذين يؤمنون بدولة إسرائيل كيهودية وديمقراطية.. يبدو لي أن لدى القائمة المشتركة أجزاء إشكالية".

وقال عودة، في البرنامج نفسه: "لا أعرف لماذا يرفض (غانتس) الاقتراح إذا كان مؤيدًا حقًا للسلام والمساواة والديمقراطية والعدالة الاجتماعية.. يبدو أنه يتعامل معي كعربي، وهذه عنصرية"، متابعًا: "بين التمسك بقانون القومية والجمود السياسي وبين ان يكون رئيسًا للحكومة، قرر الحفاظ على الجمود السياسي".

 وأضاف عودة: "من يريد صنع السلام لا يمكنه ذلك بدوننا. الكرة في ملعب غانتس، لكنه لم يعدها، إنه رافض".

التعليقات