مختص بشؤون اللاجئين يطالب بضرورة العمل نحو بلورة الرأي العام

رام الله - دنيا الوطن
طالب الدكتور فوزي عوض المختص في شؤون اللاجئين ووكالة الغوث، بضرورة العمل نحو بلورة الرأي العام، في دولة اريتريا لدعم الحق الفلسطيني، والقضية الفلسطينية خوفا من محاولة الحكومة الاسرائيلية، التأثير على رئيس اللجنة السياسية الخاصة بمنح لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين السيد ليمالاه الاب (اريتيري الجنسيه في الامم المتحده)، و محاوله التاثير على توصية اللجنة الدائمة في والمؤيدة لمنح التفويض.

وقال د. عوض أنه بعد الاطلاع على الخطة التي أعدتها دائرة شؤون احمد ابو هولي، والتي تم اعتمادها من قبل اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، و الخطة التي أعدها الأستاذ ناهض زقوت، حول برنامج العمل لانتزاع التفويض من الأمم المتحدة، والحفاظ على بقاء قضية اللاجئين في أولويات المؤتمرات الدولية تعتبر محكمة، ومهمه بشكل جيد.

وأوضح المختص بشؤون اللاجئين أن لجنة المسائل السياسية المختصة مسألة التفويض، والعجز المالي، والاحتياجات (اللجنة الرابعة)، والتي ستنظر مباشرة في جدول الأعمال المتعلقة ب وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين، التي يرأسها السيد كيمالا الاب (اريترى الجنسيه)، والتي تعتبر اريتريا من اكثر الدول الافريقية المساندة للحكومة الإسرائيلية.

وأضاف أن إسرائيل نجحت في التغلغل في الدولة الارترية، والتي تعتبرها قلعة صهيونية لها في القارة السوداء، مع وجود قاعدتين اسرائيليتين منهم قاعدة جمع معلومات، وقاعد التزويد الغواصات الألمانية.

و حسب ما ذكرت المصادر الصحفية أن الحكومة الإسرائيلية، نجحت في زج كبار ضباطها كمدربين الجيش الارتري، والشرطة، مع وجود ما يقارب 500 مستشار وخبير عسكري وفني إسرائيلي يمارسون عملهم في اريتريا.