الأمانة العامة تدين إقتحام المستوطنين للمسجد الأقصى

رام الله - دنيا الوطن
أدانت الأمانة العامة للتجمع الفلسطيني للوطن و الشتات إقتحام المستوطنين للمسجد الاقصى في يوم عيد الأضحى المبارك بحجة ذكرى خراب الهيكل استطاعوا المرابطين بصدورهم العارية التصدي لهم .

من جانبه أكد محمد شريم الأمين العام للتجمع الفلسطيني للوطن و الشتات ما قام به المستوطنين بحماية القوات الصهيونية لفرض حقائق بالبلطجة و العربدة و فرض أمر واقع في أول أيام عيد الأضحى المبارك و دخول باحات المسجد الأقصى لإحياء
ما تسمى ذكرى خراب الهيكل لفرض تقسيم زماني و مكاني للمسجد الأقصى .

و بين شريم إننا في الأمانة العامة للتجمع الفلسطيني للوطن و الشتات نتابع تلك الدعوات من قبل منظمات الهيكل و الجمعيات الإستطانية لإقتحام المسجد الأقصى و الحماية الأمنية للمستوطنين إنما جعل التواجد اليهودي في المسجد الأقصى أمرا طبيعيا و مألوف ما حدث اليوم من اعتداءات بحق أهلنا بالمدينة المقدسة و إطلاق وآبلا كثيف من قنابل الصوت و الغاز و الرصاص يعتبر انتهاكا سافرا .

وطالبت الدول العربية و الإسلامية إلى تحمل مسؤولياتها إتجاه المسجد الأقصى و نطالب المجتمع الدولي التحرك لوقف الإنتهاكات الإسرائيلية  و التصدى لهذه الإقتحامات دون الإكتفاء بعبارات الشجب و الإستنكار خاصة نطالب المملكة الأردنية الدفاع عن الأقصى و المقدسات .