عاجل

  • الانفجارات التي تسمع جنوب القطاع ناتجة عن محاول القبة التصدي لصواريخ المقاومة

  • استهداف إسرائيلي لأرض زراعية شمال غرب الشيخ رضوان وثانية شرق التفاح قبل لحظات

  • صفارات الإنذار تدوي في نيريم

  • صفارات الإنذار تدوي في ناحال عوز

وفاق تختتم أنشطة مبادرة كفى نزاعاً التي تنفذها بالشراكة مع بال ثنك

رام الله - دنيا الوطن
اختتمت جمعية وفاق لرعاية المرأة والطفل، أنشطة مبادرة "كفى نزاعاً" ضمن مشروع (التجمع الفلسطيني من اجل نشر ثقافة اللاعنف)، والتي تنفذها بالشراكة مش شركة بال ثنك للدراسات الاستراتيجية، بهدف تعزيز ثقافة اللاعنف والسلم الاهلي.

هذا وتخللت المبادرة عدة انشطة تم تنفيذ خلالها مجاورة ترفيهية لمدة 3 ساعات بالتنسيق مع المؤسسات القاعدية والنسوية للنساء والأطفال ضحايا النزاعات الأسرية يتخللها انشطة دعم نفسي والعاب ترفيهية بحضور 30 سيدة وطفل،إنتاج فيديو ترويجي( برومو) بهدف نشر ثقافة اللاعنف والسلم الأهلي ، تلاها رسم جدارية فنية تجسد فكرة نشر ثقافة اللاعنف والسلم الأهلي في الأسرة والمجتمع في محافظة رفح، اختتمت بتنفيذ ورشة إعلامية كوسيلة للضغط والمناصرة لقضايا النساء والأطفال الحقوقية بمشاركة20 من طلبة الجامعات والكليات والإعلاميين والأخصائيين النفسيين والإجتماعيين , وكذلك اطلاق هاشتاق ترابط عبر وسائل التواصل الاجتماعي بهدف نشر الوعي المجتمعي بثقافة اللاعنف والسلم الأهلي.

خلال لقاء مع بثينة صبح المدير التنفيذي لجمعية وفاق لرعاية المرأة والطفل ، أعربت عن سعادتها بمثل هذه الأنشطة، والتي من شانها تعزيز ثقافة التسامح والسلم الأهلي بين أفراد المجمع لاسيما الأطفال.

كما دعت صبح الجميع للعمل سويا فيما يخدم كافة شرائح المجتمع، بتعزيز ثقافة اللاعنف في ظل حالة عدم الاستقرار التي تعاني منها الأسر في قطاع غزة، وانعدام الروابط المجتمعية عند البعض.

مها تيم أخصائية نفسية مشاركة في مبادرة كفى نزاعا "اليوم المفتوح" تقول " شاركنا في هذا اليوم نظرا للحاجة الماسة للنساء والاطفال للتعرف أكثر على ثقافة اللا عنف والسلم الاهلى والتى يفتقر لهذا وما وجدناه تفاعل الامهات مع الموضوع الذي دفعهن للمشاركة ونقل تجاربهن للأخرين".

وتضيف بانه ومن خلال مبادرة كفى نزاعا تمكنا من تعزيز ثقافة اللا عنف والسلم الأهلى بين السيدات لكي ينقل هذه التجربة لأقرانهن والمجتمع المحيط بهن .

سميحة النشار إحدى المشاركات في مبادرة كفى نزاعا تقول " هذا النشاط جعلنا نشعر بمدى الحب والتسامح بين الاخرين كما عزز لدينا ثقافة التسامح مع باقي أفراد المجتمع "

وتقول "مشاركتي في اليوم المفتوح ساعد في تحسين الوضع النفسي وتمنى ان تستمر مثل هذه الأنشطة التي تساعد في زيادة الترابط بين الاخرين كما عاشته خلال اليوم المفتوح مع النساء في هذا اليوم "

وفي ختام المبادرة وجهة المدير التنفيذي لجمعية وفاق بثينة صبح الشكر لشركة بال ثنك للدراسات الاستراتيجية لدعمها وتمويل هكذا مبادرات، من شأنها بث روح العمل الطوعي والمجتمعي للشباب ، كما تعزيز ثقافة اللاعنف والسلم الأهلي.