عالم فيزياء يصنع خُبزًا بخميرة عمرها 4500 سنة.. هل تجرؤ على تناوله؟

عالم فيزياء يصنع خُبزًا بخميرة عمرها 4500 سنة.. هل تجرؤ على تناوله؟
"الخبز" معشوق الجميع، في الوجبات المنزلية أو السريعة، في الفطور أو الغداء أو العشاء، تجده حاضرًا على الطاولة، لكن ماذا لو كان رغيف خبز فرعوني؟

على ما يبدو، العالم الفيزيائي، "سيموس بلاكلي"، هو من عشاق الخبز وعلوم المصريات القديمة أيضًا، لدرجة أنه صنع خُبزًا باستخدام خميرة عمرها 4500 سنة.

قال "سيموس" عبر حسابه الشخصي على موقع التدوينات القصيرة "تويتر" إنه يجد من الرائع أن يتمكن من الاستفادة من "كائنات حية عمرها آلاف السنين" لصنع طعام لذيذ، ويقصد الخميرة، وهي في الأصل كائنات حية أحادية الخلية، تنتمي إلى فصيلة الفطريات، ويوجد في الطبيعة نحو 39 نوعًا من الخمائر الطبيعية، وتستمد الخميرة طاقتها من تحليل السكر الموجود في بيئتها.

تمكن "سيموس" من الحصول على بعض الخميرة المصرية القديمة؛ من أجل صناعة الخبز الفرعوني، بمساعدة عالمة المصريات، سيرينا لوف، وعالم الأحياء الدقيقة ريتشارد بومان، من متحف بوسطن للفنون الجميلة، ومتحف بيبودي بجامعة هارفارد، ومن ثم تعاونوا جميعًا لإنتاج هذا الخبز.

كيف صنع الخبز؟

استخلص "سيموس" عينات من مسام الأواني القديمة، ثم استخدم تقنية التعقيم الدقيق قبل إيقاظ الكائنات الحية أو "الخميرة الفرعونية"، ثم أضاف الماء وزيت الزيتون للدقيق ليصبح العجين جاهزًا، وتم الخبز في فرن مثل العجين المخمر العادي، مؤكدًا أن هذه العملية معقدة للغاية؛ لأنهم كانوا بحاجة للحفاظ على هذه العينات الثمينة غير ملوثة، وهذا يعني الكثير من التعقيم والبسترة.





التعليقات