كيف حلت تقنية "تحليل الحمض النووي" قضية قتل واغتصاب طفلة قبل 40 عاماً؟

كيف حلت تقنية "تحليل الحمض النووي" قضية قتل واغتصاب طفلة قبل 40 عاماً؟
تمكنت شرطة ولاية كارولينا الأمريكية من القبض على رجل من ضواحي دوبسون، بعد إدانته باغتصاب وقتل فتاة منذ 40 عامًا ، وذلك بعد تحليل الحمض النووى، حيث تعقبته الشرطة بعد تحليل عينات تركها وراءه. 

قُبض على روبرت جيمس، الذي يبلغ من العمر 62 عاما، الخميس الماضى في منزله بعد التأكد من ارتكابه جريمة قتل من الدرجة الأولى، حيث استخدمت الشرطة الحمض النووى لإنشاء صورة له، كما ورد عن صحيفة "ديلي ميل" البريطانية .

عُثر على جثة روندا بلايك التي تبلغ من العمر 14 في شارع جانبي بالقرب من منزلها، وقالت السلطات إنها تعرضت للضرب والاغتصاب والطعن حتى الموت ، حيث أكدت أدلة الحمض النووي الجديدة وكذلك شهادات الشهود الرئيسيين تورطه في الجريمة التي وقعت عام 1980م .

 وعلى الرغم من مرور عقود على ارتكاب جريمة القتل ، فقد تمكن بعض الشهود من تقديم معلومات أفضل الآن مما تم تقديمه في الآيام القليلة بعد وقوع الجريمة، ولكن لسوء الحظ فارقت والدة الفتاة، الحياة قبل أيام من القبض على الجاني، حيث أنها عاشت سنوات عديدة تنتظر اليوم الذي ترى فيه القاتل مُقيدًا أمام هيئة المحكمة .








التعليقات