عاجل

  • الأحمد: من يريد التصدي لـ(صفقة القرن) والأطماع الصهيونية ليس بحاجة لاتفاقيات جديدة

  • الأحمد: يجب إنهاء اتفاق باريس ويجب وقف التنسيق الأمني بكل أشكاله مع الجانب الإسرائيلي

  • الأحمد:على النظام العربي الرسمي أن يكف من سياسة التردد والتخاذل ومحاولة التنصل من التزاماته

  • الأحمد: اللجنة المخولة بتنفيذ قرارات وقف العمل بالاتفافيات مع الاحتلال في انعقاد دائم

  • الأحمد: مجرد عقد لقاءات حول المصالحة في غزة بحد ذاته انقسام

  • الأحمد: الاجتماعات واللقاءات في غزة التي تناقش المصالحة مجرد اجتهادات من بعض الفصائل

  • الأحمد: لا توجد أي اجتماعات رسمية في ملف المصالحة إطلاقاً

  • عزام الأحمد: هناك جمود كامل في ملف المصالحة تتحمل مسؤوليته حركة حماس

لإطلالة مشرقة في عطلتك.. تجنبي هذه الأخطاء

لإطلالة مشرقة في عطلتك.. تجنبي هذه الأخطاء
تحتاج البشرة إلى عناية خاصة بحسب ظروف وعوامل كل فصل من فصول السنة، وبما أن الفصل الصيفي هو الأكثر تأثيرا على البشرة، وهو أيضا فصل العطلات، يفضل أن يتم الاعتناء بها بصورة خاصة، ولكن ينبغي تجنب بعض الأخطاء التي من شأنها تدمير البشرة والجلد.

وهذه أكثر الأخطاء الشائعة التي تقع من قبل المرأة بحق بشرتها أثناء العطلات الصيفية، بحسب ما جاء بموقع "العربية".

1- عدم تحضير البشرة للتعرّض إلى الشمس:

تتعب البشرة خلال العطلة جرّاء تعرّضها للشمس، والهواء، والرمل، والمياه المالحة. ولذلك فهي تحتاج في هذه الفترة إلى مزيد من العناية لتتمكّن من مواجهة الاعتداءات الخارجيّة. وتُشكّل الأشعة ما فوق البنفسجيّة السبب الأول لضربات الشمس وللشيخوخة المبكرة، ولذلك تحتاج البشرة إلى الحماية اللازمة عند قضاء يوم طويل على الشاطئ أو في الطبيعة عبر استعمال كريم حماية من الشمس يتمّ تكرار وضعه كل ساعتين لدى التعرّض المباشر للأشعة الذهبيّة.

2- ترك الشمس تتسبب بتلف البشرة والشعر:

نظنّ خلال العطلة الصيفيّة أن الشمس ومياه البحر سوف تترك على بشرتنا لمسات برونزيّة وعلى شعرنا خصلات متموّجة وفاتحة اللون بشكل طبيعي. إلا أن النتيجة تكون في معظم الأحيان بشرة متعبة وشعرا تالفا. فإذا كان شعرك جافاً أو دهنياً، اهتمّي دائماً بحمايته بواسطة زيت مرطّب، مغذٍّ، ومزوّد بعامل حماية من الشمس. واحرصي على شطفه بالماء بعد الاستحمام في مياه البحر أو برك السباحة لتخليصه من بقايا الملح، والرمل، والكلور. ولا تنسي أن تطبّقي عليه قناعاً أسبوعياً مغذياً مهما كان نوعه، فمن شأن ذلك أن يساهم في الحفاظ على صحته وحيويته.

3- وضع الكثير من الماكياج:

ينصح الخبراء بإبقاء ماكياج العطلة خفيفاً دائماً. في إطلالتك النهارية، استغني عن "الفاونديشن" واستعيني بالكونسيلر لإخفاء عيوب البشرة في حال وجودها. اختاري ماكياجاً عارياً على العينين واكتفي بتطبيق أحمر شفاه بلون منعش أو مشرق. ولا تنسي الاستعانة بمستحضر "بي بي كريم"، فمفعوله سحريّ في مجال توحيد البشرة وإضفاء الإشراق عليها.

4- إزالة الشعر الزائد مباشرة قبل التعرّض للشمس:

تُصبح البشرة حساسة جداً بعد إزالة الشعر الزائد بواسطة الشمع أو حتى الشفرة. وهي تحتاج في هذه الحالة إلى الترطيب لتهدئتها والتخفيف من الاحمرار الذي قد يصيبها، كما تحتاج بشكل خاص إلى إبعادها عن التعرّض للشمس لأن الأشعة ما فوق البنفسجيّة سوف تؤدّي إلى تهيّجها.

5- إهمال تغذية الشفاه:

إن مستحضر ترطيب الشفاه ليس علاجاً شتوياً فقط، فهو ضروري أيضاً للعناية بهذه المنطقة خلال فصل الصيف وتحديداً في العطلة. تكون بشرة الشفاه رقيقة وحسّاسة جداً، ولذلك فإن تعرّضها للشمس والهواء، والملح خلال العطلة يؤدّي إلى تشقّقها. اختاري إصبعاً مرطباً للشفاه مزوّداً بعامل حماية من الشمس تستعملينه كلما دعت الحاجة للحفاظ على شفاه ناعمة وابتسامة ساحرة.

6- استعمال كريم ما بعد الشمس كمستحضر حماية منها:

يُستعمل كريم ما بعد الشمس لتهدئة البشرة وترطيبها بعد التعرّض للشمس، وهو غير قادر على حمايتها من الأشعة ما فوق البنفسجيّة ولذلك فإن دوره مكمّل لدور كريم الحماية من الشمس ولكنه لا يحلّ مكانه في أي حالة من الحالات.

إن كريم ما بعد الشمس يُطبّق دائماً على بشرة نظيفة بعد استعمال كريم الحماية من الشمس، ومفعوله يقتصر على التهدئة فقط دون أي خصائص حامية أو مرطّبة.

7- عدم اختيار عطر مناسب للعطلة:

تحتوي معظم أنواع العطور على نسب متفاوتة من الكحول لا تتناسب عادةً مع التعرّض المباشر للشمس. ولتجنّب أي تحسّس أو حروق ممكن أن تظهر على البشرة عند تعرّضها للشمس بعد تطبيق العطر عليها، يُنصح باختيار صيغ العطر المناسبة أي تلك التي تحتوي على نسب منخفضة من الكحول. وتُطلق دور العطور العالمية عادةً خلال فصل الصيف صيغاً من عطورها الأيقونيّة تكون فيها نسبة الكحول منخفضة لتلبية متطلّبات المستهلكين في هذا المجال.

8- إهمال إزالة الماكياج عن البشرة:

تُعتبر خطوة إزالة الماكياج ضرورية في كلّ الظروف، والأوقات، والفصول ولكنها تكتسب أهميّة قصوى في فصل الصيف حيث تتأثّر البشرة بشكل أكبر بالتلوّث، والحرارة، والتعرّق خلال النهار وتُصبح بحاجة إلى المزيد من الانتعاش خلال الليل. ينصح الخبراء بإزالة ماكياج النهار عن البشرة وتنظيفها مساءً من بقايا النهار حتى لو كنتِ تتحضرين للخروج من جديد ليلاً، فوضع طبقات الماكياج فوق بعضها بعضا سوف يخنق بشرتكِ ويُفقدها حيويتها.

9- الإفراط في استعمال المونوي على البشرة والشعر:

يُعتبر المونوي من المكوّنات المسمّرة للبشرة والمغذّية للشعر في فصل الصيف. ولكن الإفراط في استعماله يتسبب بحروق على البشرة ويُتلف الشعر. ولذلك من الأفضل تجنّب استعماله على البشرة كونه غير مزوّد بعامل حماية من الشمس والاكتفاء بوضعه على الشعر كقناع مغذٍّ عند البقاء في الظل للاستفادة من خصائصه المغذية بعيداً عن حرارة الشمس.

10- عدم تقشير البشرة:

يُساعد تقشير بشرة الجسم في تخليصها من الخلايا الميتة والحفاظ على اسمرارها البرونزي لفترة أطول. أما تقشير بشرة الوجه فضروريّ للمساعدة على تجديدها والحفاظ على نضارتها. استعيني مرة أسبوعياً بقناع مقشّر للوجه وبكريم مقشّر للجسم ولا تنسي ترطيب بشرتكِ بعد هذه الخطوات للحفاظ على نضارتها ونعومتها.

التعليقات