عاجل

  • الرئيس عباس: المستشفى الأميركي في غزة لن يمر

  • الرئيس عباس: ذاهبون إلى الانتخابات بعد أن وافقت عليها جميع التنظيمات

قوات الاحتلال تواصل انتهاكاتها في الضفة والقدس

رام الله - دنيا الوطن
تتواصل انتهاكات قوات الاحتلال وقطعان المستوطنين بحق الأرض والإنسان في القدس المحتلة، في ظل صمت عربي ودولي مطبق أمام جرائم الاحتلال بحق الفلسطينيين. 

ففي القدس المحتلة أبعدت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، المرابطة المقدسية عايدة الصيداوي عن المسجد الأقصى لمدة 15 يوما، بتهمة توزيع حلوى عن روح الشهيد المقدسي مصباح أبو صبيح.

وكانت قوات الاحتلال اعتقلت السيدة المقدسية الصيداوي من محيط مصلى باب الرحمة بالمسجد الأقصى ليلة أول من أمس، وسلمتها استدعاء للتحقيق أمس الإثنين.


وذكرت السيدة الصيداوي اليوم أنها توجهت لمركز اعتقال وتحقيق "القشلة" في البلدة القديمة بالقدس المحتلة، بناء على أمر الاستدعاء، وبعد الانتظار خارج المركز ساعة ونصف، طلبوا منها العودة في الساعة الثانية بعد الظهر، وبعد توجهها مرة أخرى إلى مركز التحقيق سلمها المحقق قرارا يقضي بإبعادها عن المسجد الأقصى 15 يوما، بعد أن وجهت ضدها تهمة توزيع الحلوى عند مصلى باب الرحمة بالمسجد.

من جهتها، أفرجت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، ليلة أمس، عن المواطن محمد إدريس أبو طير بشرط الإبعاد عن بلدة صور باهر جنوب شرق القدس المحتلة حتى الخميس المقبل.

وكانت قوات الاحتلال اعتقلت يوم أمس المواطن أبو طير في الوقت الذي كانت تواصل فيه زرع أصابع الديناميت المتفجرة في بنايته لتدميرها وتفجيرها.

يذكر أن قوات الاحتلال هدمت أمس عشرات الشقق الفلسطينية في حي واد الحمص في بلدة صورة باهر على الهواء مباشرة في تحد واضح للمجتمع الدولي والاتفاقيات الموقعة، ولكل المواثيق والأعراف الشرعية الدولية.

وفي سياق آخر، أفاد مركز معلومات وادي حلوة بإصابة الشاب فؤاد الرجبي بعد اعتداء المستوطنين عليه ليلة أمس في حي بطن الهوى ببلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى المبارك.

وأوضح سكان الحي، اليوم الثلاثاء، أن المستوطنين في البؤر الاستيطانية في الحي اعتدوا على المواطنين بعد منعهم من الاستيلاء على قطعة أرض بالحي، بهدف تحويلها موقفا لمركباتهم.