عاجل

  • صفارات الإنذار تدوي في سديروت

  • صفارات الإنذار تدوي من جديد في غلاف غزة

  • صفارات الانذار تدوي في غلاف غزة

البرلمان العربي للطفل ينظم ورشة عن مهارات البحث العلمي

البرلمان العربي للطفل ينظم ورشة عن مهارات البحث العلمي
رام الله - دنيا الوطن
أطلقت الأمانة العامة للبرلمان العربي للطفل برنامجا تدريبا للأعضاء والعضوات قبيل انعقاد جلستهم المقبلة وذلك بعد وصولهم إلى أرض دولة الإمارات العربية المتحدة للمشاركة في انعقاد الجلسة الثانية للبرلمان والتي ستعقد بمدينة الشارقة في الرابع والعشرين من شهر يوليو الجاري .

ويهدف البرنامج التدريبي والذي يتواصل على مدى ثلاثة أيام متواصلة ليكتسبوا المعارف ويكونوا مؤهلين للحياة البرلمانية وتأدية أدوارهم تحت قبة برلمانهم ومناقشة مختلف قضاياهم التي تخص الطفولة بأساليب منهجية  من أجل الوصول إلى حالة برلمانية ثقافية تبدأ مع الطفولة وتستمر إلى آفاق بلا حدود.

ومع وصولهم أرض الشارقة رفع أعضاء البرلمان العربي للطفل شعار كلنا عيالك معبرين عن وفائهم وحبهم لحضرة صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى للاتحاد حاكم الشارقة _حفظه الله ورعاه_ ورافعين عزائهم لسموه لوفاة المغفور له بإذن الله تعالى نجله الشيخ خالد بن سلطان بن محمد القاسمي مؤكدين أنهم كأعضاء للبرلمان وتمثليهم للطفولة العربية يقفون بجانب حاكم الشارقة ويشاطرونه الاحزان كما ورفعوا رسائل تحية لسموه حملة معنى كلنا عيالك يا ابونا سلطان.

وجرى عقد أولى الورشات التفاعلية للأعضاء بالتعاون مع مؤسسة ربع قرن لصناعة القادة والمبتكرين في حكومة الشارقة والإدارات التابعة لها وهي سجايا فتيات الشارقة وأطفال الشارقة وناشئة الشارقة وذلك بمقر سجايا فتيات الشارقة وتناولت مهارات البحث العلمي وقدمها الدكتور رامي شاهين مدير عام مجموعة أي تي أس العالمية .

وانخرط الأعضاء والعضوات في تعلم واكتساب مهارات أدوات البحث العلمي وتعلموا القواعد الأساسية وأفضل الممارسات في مجال إعدادها بما في ذلك طرق جمع المعلومات وتوثيقها وتحليلها وكيفية الاستنتاج والنقد العلمي والتي تؤهلهم للعمل البرلماني.

وتعرفوا من خلال الورشة على محاكاة التقنية في التدريب من خلال تعاملهم مع الروبوت الآلي الذي قدم لهم شرحا عن البحث العلمي ودورهم البرلماني بجانب تفاعلهم مع برنامج زايد القائد مكتسبين من خلال هذا البرنامج الجديد والنوعي أسس القيادة التي تميز بها المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان مؤسس دولة الإمارات العربية المتحدة .

بدوره أشاد أيمن عثمان الباروت الأمين العام للبرلمان العربي للطفل بجهود مؤسسة ربع قرن لصناعة القادة والمبتكرين وتنظيمهم للورشة مشيرا إلى أن هذه الدورات والورش التأهيلية التي يتم تنفيذها خلال فترة وجود الأعضاء في الشارقة قبيل جلستهم ومختلف محاورها وما تهدف إليه لتأهيلهم في مختلف النواحي البرلمانية فضلاً عن بناء شخصيتهم ومهاراتهم المتنوعة في إطار خطة البرلمان العربي للطفل، في بناء شخصية الأعضاء ليكونوا قيادات مجتمعهم ومستقبلهم الواعد.

وأشاد بدور الأعضاء في رفع شعار كلنا عيالك لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى للاتحاد حاكم الشارقة والتي تعبر عن شكرهم لدور سموه في تأسيس البرلمان وتعبيرهم عن أنهم أبناؤه وبناتهم بما يعزز من رؤية سمو حاكم الشارقة ونهجه  في الاهتمام بالنشء وحرصهم على تسطير عبارات الوفاء والمحبة لسموه .

وأشار الباروت إلى أن هناك دورات أخرى سينخرط فيها الأعضاء وستعمل على توفير كل ما يساعد الأطفال على كيفية صنع القرارومشاركة صانعي القرار في وضع مستقبل يليق بالطفل العربي وتمكينهم من أداء واجبهم ليصبحوا أداة فاعلة لمستقبل واعد.