عاجل

  • مجلس الوزراء يؤكد على منح الفلسطينيين في العراق كامل حقوقهم وتحسين أوضاعهم

  • مجلس الوزراء يشيد بنتائج زيارة الوفد الوزاري إلى العراق

الشباب والرياضة ولجان المرأة يختتمان 7 مخيمات صيفية

رام الله - دنيا الوطن
اختتم اتحاد لجان المرأة الفلسطينية بالشراكة مع المجلس الأعلى للشباب والرياضة 7 مخيمات صيفية توزعت على عدة مناطق بالضفة الغربية.

وشارك  بالمخيمات 618 مشاركا/ة تراوحت اعمارهم/ن من 10-15 عاما من كل من رام الله (المغير، بيت ريما، بيت ليقيا) قلقيلية (مدينة قلقيلية، جين صافوط) بيت لحم ( المعصرة) سلفيت(كفل حارس).

وتضمنت فعاليات المخيمات على أنشطة فنية وثقافية كالمسرح  وفنون الخطابة والاشغال اليدوية والرسم والغناء، واحيى المشاركون/ت ذكرى الشهيد غسان كنفاني ويوم التراث الفلسطيني ضمن مجموعة من الأنشطة الفلكلورية والمسرحية بالاضافة لفعاليات ورحلات ترفيهية .

كما تنوعت الورشات التثقيفية والتوعية ما بين الحقوق الوطنية الفلسطينية والتوعية بمخاطر مواقع التواصل الاجتماعي، والحقوق الصحية،   ونصائح من الدفاع المدني بالاضافة لزيارات ميدانية لمجموعة من مؤسسات المجتمع المدني والتعرف على الخدمات التي تقدمها.

وأوضحت تحرير جابر المديرة التنفيذية لاتحاد لجان المرأة الفلسطينية ياتي هذا النشاط في اطار الهدف الاستراتيجي  للاتحاد و الذي يتمحور حول تطوير برامج الطفولة و الطفولة المبكرة و حماية حقوق الطفل ، و من احدى السياسات المتبعة لتحقيق الهدف هو زيادة الانشطة اللامنهجية للاطفال  ،  خاصة وان 45 % من السكان الفلسطينيين هم من الاطفال، ثلثهم يعانون من الفقر، ناهيك عن  الانتهاكات التي يتعرض لها الطفل الفلسطيني بسبب الاحتلال الاسرائيلي الذي ينتهك حقوقهم اليومية ، حيث انه في العام 2018  حسب هيئة شؤون الاسرى  سجل 1063 حالة اعتقال ،  وبلغ عدد الاسرى الاطفال  مع نهاية العام 2018  250 طفل و طفلة اضافة الانتهاكات اليومية  بحق الطلبة على الحواجز اثناء ذهابهم الى المدارس و اوامر هدم المدارس و غيره من العديد من الجرائم .

في ظل هذه الظروف يسعى الاتحاد للتخفيف من وطأة الضغوطات التي يعاني منها الاطفال حيث تم تنفيذ العديد من المخيمات الصيفية  في العديد من القرى و المدن الفلسطينية بالشراكة مع المجلس الأعلى للشباب و الرياضة، و  اللجنة الوطنية للمخيمات الصيفية اضافة الى العديد من المخيمات الصيفية بمبادرة من الاتحاد.

وأضافت "شملت المخيمات على العديد من الانشطة الهادفة التي تعزز الانتماء للوطن، تساعد على تنمية القدرات ، وصقل شخصية الطفل ، اضافة الى تعزيز المفاهيم و القيم الايجابية كالمساواة وتقبل الاخر و التعاون و المشاركة  و الانشطة الترفيهية ".

من جانبها قالت لينا وهدان مدير دائرة الطلائع والطفولة / العمل التطوعي في المجلس الاعلى للشباب والرياضة إن هذه المخيمات تأتي ضمن سياسة المجلس للنهوض بالشباب الفلسطيني وتمكين الطلائع لخلق جيل واعي ديمقراطي مثقف متمسك بالثوابت الوطنية والهوية الفلسطينية وأضافت أن عدد المشاركين بالمخيمات هذا العام بازدياد وهذا يدل على نجاحها ومدى تمييز الزوايا وجذبها للطلائع من خلال المنشطين المدربين مسبقا وكذلك اهتمام الجهات الشريكة بزيارة المخيمات وتقديم التدريبات الإرشادية والتوعوية وتقديم المعلومات بكافة اشكالها وتنوعها لطلائعنا.

عدد من المشاركين والمشاركات عبروا عن استمتاعهم بالمخيمات والاضافة النوعية التي أضافتها لهم ضمن الفعاليات المنوعة والمهارات الجديدة التي اكتسبوها ونصحوا بتجربتها.

يذكر أن اتحاد لجان المرأة الفلسطينية نظم 3 مخميات أخرى بمبادرة خاصة منه في كل من نابلس ، يعبد بجنين، إذنا بالخليل، بالاضافة لمخيم آخر بالمغير رام الله بالشراكة مع اللجنة الوطنية للمخميات الصيفية منها ما تم اختتامه ومنها مازالت فعالياته مستمرة استهدفت حوالي 315 مشاركا/ة.

التعليقات