مباشر | المؤتمر الكامل لوزيرة الصحة حول فايروس كورونا في فلسطين

(أشد) والتجمع الديمقراطي للعاملين بـ(أونروا) يكرّمان الطلاب الفلسطينيين الناجحين بالشهادة المتوسطة بصيدا

(أشد) والتجمع الديمقراطي للعاملين بـ(أونروا) يكرّمان الطلاب الفلسطينيين الناجحين بالشهادة المتوسطة بصيدا
رام الله - دنيا الوطن
برعاية رئيس بلدية صيدا المهندس محمد السعودي نظم اتحاد الشباب الديمقراطي الفلسطيني " اشد" والتجمع الديمقراطي للعاملين في (أونروا) تكريميا للطلبة الناجحين بالشهادات الرسمية في قاعة القصر البلدي بمدينة صيدا.

حضره، رئيس بلدية صيدا المهندس محمد السعودي،  رئيس اتحاد الشباب الديمقراطي الفلسطيني - اشد يوسف احمد ،(الاخ محمد ظاهر ممثل النائب الدكتور أسامة سعد، امين سر فصائل منظمة التحرير الفلسطينية في صيدا الاخ ماهر شبايطة *مدير الاونروا في منطقة صيدا د. محمود الخطيب، مدير التعليم في صيدا الاستاذ محمود زيدان، مسؤول قسم الصحة للاونروا في صيدا د. وائل ميعاري، وفد قيادي كبير من الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، وممثلي الاحزاب اللبنانية والفصائل الفلسطينية الوطنية و الاسلامية واللجان والاتحادات الشعبية ومدراء ومعلمي المدارس وجمهور واسع من الطلبة والاهالي والفعاليات الاجتماعية والتربوية.

بدأ الاحتفال بالوقوف دقيقة صمت مع النشيدين الوطنيين اللبناني و الفلسطيني و تحية للشهداء بداية كلمة ترحيبية للطالبة ميريانا ميعاري، ثم كلمة راعي الاحتفال القاها رئيس بلدية صيدا المهندس محمد السعودي* هنىء فيها الطلبة واشاد باصرار وعزيمة الشعب الفلسطيني على تحقيق النجاحات في كل الميادين، داعيا الى المزيد من الاهتمام بالعلم لانه سلاح فعال في وجه الجهل والتخلف، وشدد السعودي على ضرورة توفير الحياة الكريمة للشعب الفلسطيني في لبنان ودعم صموده لحين العودة الى دياره، مؤكدا عمق العلاقة التي تجمع الشعبين اللبناني والفلسطيني، والحرص الدائم على تعزيز وتطوير هذه العلاقة بما يخدم الاهداف المشتركة التي تصب في مصلحة لبنان والقضية الفلسطينية، والحقوق الوطنية للشعب الفلسطيني.

كلمة التجمع الديمقراطي للعاملين في الاونروا القتها المعلمة منى الشيخ * قدمت فيها التهنئة والتبريك للناجحين في الشهادات الرسمية، ووجهت التحية للمعلمين ولكل الهيئات التدريسية والادارات على جهودهم الكبيرة في خدمة طلابنا ومستقبلهم التعليمي، وشددت على ضرورة تضافر كافة الجهود من اجل الارتقاء بالمستوى التعليمي للطلاب ومعالجة كل المشكلات التي تعترض تقدم المسيرة التعليمية، كما اكدت على موقف التجمع الداعم لحقوق المعلمين والموظفين وضرورة انصافهم وتوفير العيش الكريم والامان والاستقرار الوظيفي لهم، والعمل على الحفاظ على وكالة الاونروا وتحسين خدماتها بما يلبي كل احتياجات شعبنا لحين انجاز حق العودة..

كلمة اتحاد الشباب الدیمقراطي الفلسطیني القاها عضو المكتب التنفيذي للاتحاد الرفيق فؤاد حسين،  فوجه التحية لشعبنا الصامد والمقاوم في فلسطين، وهنىء الطلاب الناجحين وشكر كل المعلمين والهيئات والادرات المدرسية والتعليمية على جهودهم،  مطالباً كافة المرجعیات الفلسطینیة بالاھتمام الاكبر بالمسیرة التعلیمیة للطلاب ومتابعة قضایاھم ومواجھة سیاسات واجراءات الاونروا وتقلیصاتھا التي مست الجانب التعلیمي، والتي كان لها الأثر الابرز في تراجع نسب النجاح بالشهادة المتوسطة، ولا سيما منها ، قرار الاونروا بزیادة عدد الطلاب في الصف الى خمسین طالبا یعني تدمیر العملیة التربویة، ووقف التوظيف، والمناقلات العشوائية والتخبط الاداري،وسياسة الترفيع الآلي، وعدم زيادة موازنة التعليم بما يتناسب واحتياجات الطلبة، والتهديد بدمج المدارس ووقف برنامج الدعم الدراسي، وغيرها الكثير من  المشكلات والسياسات والقرارات الخاطئة.

كما أكد على ضرورة تحمل الاونروا لمسؤولیاتھا تجاه الطلاب الجامعیین من خلال المنح الجامعیة والتعاون مع منظمة التحریر من اجل انشاء جامعة فلسطینیة مجانية في لبنان.

وختم كلامه بدعوة الحكومة اللبنانیة الى دعم صمود اللاجئین الفلسطینیین في لبنان من خلال تشریع القوانین التي تمكن الفلسطینیین من حق العمل والتملك، وضرورة وضع خطة لبنانية فلسطينية لمواجهة مخاطر ما يسمى بصفقة القرن وكل المؤامرات التي تستهدف النيل من حق العودة والحقوق الوطنية لشعبنا الفلسطيني.

كلمة الطلاب الناجحین القتها الطالبة مرام سليم فشكرت لاتحاد الشباب والتجمع الديمقراطي احتفالهم وتكریمهم للطلاب الناجحین، ودعت الطلاب للمزید من المثابرة والجھد والاھتمام بالعلم لما یشكل من حصانة لشعبنا الفلسطیني. وفي نھایة الاحتفال، وزعت الشھادات على الطلبة المتفوقين والناجحين.










التعليقات