عاجل

  • وكالة الأنباء الفرنسية: أردوغان لن يلتقي بنس وبومبيو خلال زيارتهما إلى أنقرة غدا

طبيعة الصراع فى فلسطين

طبيعة الصراع فى فلسطين
طبيعة الصراع فى فلسطين

 بقلم د.عبدالكريم شبير 
الخبير فى القانون الدولى

 ان مشكلة الاحتلال الصهيوني، والإدارة الأمريكية المتصهينة، لايريدون ان يفهموا طبيعة الصراع الحقيقية فى فلسطين ، وأن وجود الشعب الفلسطينى الصامد، والمرابط على تراب وطنه ،سيكون السبب الرئيسى فى فشل رئيس الإدارة الامريكية ترامب ، الداعم والمساند بلا حدود للكيان الصهيونى، عبر محاولاته الفاشلة، بأن يفرض على بعض الدول الاوربية والعربية، توطين الفلسطينين لدى تلك الدول، وتفريغ فلسطين من شعبها وسكانها الاصلين، فأن شعب فلسطين، يؤكد له والى قيادة الكيان
الصهيونى ، بإنهم لم ولن يستطيعوا الهيمنه، والسيطرة على فلسطين وشعبها ومقدستها الخالدة فى قلوب وعقول الامة إلى يوم الدين ، ونؤكد للجميع، بأن الصراع مع المشروع الصهيوامبريالى ، هو صراع وجود لا حدود، وان صراع الأجيال مع الشعب الفلسطينى لا ينتهى، حيث أكدت هذه الأجيال، بأن الآباء والاجداد يموتون، وان الأبناء لاينسون، فكل مخططات الهيمنة والسيطرة على فلسطين لن يكتب لها النجاح، والدليل على ذلك فشل ورشة البحرين المنامة، والذى ثبت بعدها للعالم كله ،  بأن الفلسطينين رغم قله الإمكانيات ،و الضغوط الدولية والإقليمية التى مورست عليهم لم تنال من إرادتهم وعزيمتهم وصمودهم . ان هذة الورشة والتى كانت لاتخلو من الشهوات والمنافع للبعض، فشعبنا البطل وقيادتة التى لم تحضر هذه الورشة المشبوه، كان نتيجة ذلك، السبب الرئيسى فى فشلها، وعلية نقول للادارة الأمريكية، وقادة الاحتلال الصهيونى، بأنه لاحل للقضية الفلسطينية ،دون حل سياسى ودون مصر وفلسطين. فمصر هى قيادة الأمة ، وفلسطين مركزية الصراع، وهى التى توحد الامة وتجمع شملها. عاشت فلسطين عربية حرة وعاصمتها القدس الأبدية.

التعليقات