عاجل

  • صافرات الإنذار تدوي في كرم أبو سالم جنوب قطاع غزة

المحافظ حميد يزور الاخوين عبيد والفتاة جلهم بمخيم الدهيشة

المحافظ حميد يزور الاخوين عبيد والفتاة جلهم بمخيم الدهيشة
رام الله - دنيا الوطن
زار محافظ بيت لحم اللواء كامل حميد منزل الشقيقان مالك ومحمد فؤاد عبيد والفتاة تمارا جلهم في مخيم الدهيشة للاجئين الفلسطينين استجابة لمناشدة كانوا قد وجهها عبر مواقع التواصل الاجتماعي للرئيس محمود عباس ابو مازن من اجل يتم توفير العلاج لهماحيث يعانيان من مرض وراثي بالكلى وبحاجة ماسة لزراعة كلى باسرع وقت ممكن.

ونقل المحافظ حميد للشقيقان عبيد تحيات الرئيس محمود عباس ابو مازن مؤكدا لهم ان الرئيس محمود عباس يعطي توجيهاته بشكل مستمر ودائم من اجل متابعة هموم واحتياجات ابناء شعبنا الفلسطيني خصوصا الحالات الانسانية الطارئة مشددا على انه سيتابع المناشدة مع الجهات المعنية في وزارة الصحة الى جانب رفع ملفهما للرئيس عباس.

واكد المحافظ حميد ان زيارته هذه تاتي تلبية للدعوة التي وجهها الشقيقان عبيد والفتاة جلهم للرئيس محمود عباس ابو مازن عبر مواقع التواصل الاجتماعي مشددا على انه سيباشر العمل فورا من اجل ايصال رسالتهم للرئيس ابو مازن والعمل فورا مع الجهات المعنية خصوصا وزارة الصحة من اجل تقديم العلاج اللازم لهم مشددا على انه وفور معرفته بالمناشدة قام فورا بالترتيب لزيارته من خلال مديرة دائرة الشؤون الاجتماعية بمحافظة بيت لحم نجاح فراج التي ترافقه بالزيارة للاطمئنان عليهما والبدء بمتابعة حالتهم.

يشار الى ان الاخوين عبيد يعانون من مرض وراثي بالكلى وقاموا بزراعة كلى عام 2010 حيث انه تم ابلاغهم في حينه ان العمر الافتراضي للكلى التي زرعوها هو من ثماني سنوات الى خمسة عشر سنة حيث انهم عادوا لعمليات غسل الكلى ويطالبون بالعمل على توفير عمليات زراعة لهما في مصر من خلال تحويلة طبية من وزارة الصحة الفلسطينية.

من جهتهم رحب الاخوين عبيد والفتاة جلهم المحافظ حميد على زيارته الى منزلهما مشيرين الى ان هذه الزيارة ساهمت برفع معنوياتهم املين ان يتبعها اجراءات عملية من اجل توفير العلاج لهم باسرع وقت ممكن مشيرين الى ان هناك فرص لاجراء العمليات لهم في جمهورية مصر العربية.

كما عبروا عن املهم بالرئيس محمود عباس والمحافظ حميد بالعمل على اسنادهم وتوفير العلاج لهم مشيرين الى صعوبة حالتهم خصوصا بعد ان بدؤوا بالعودة الى عمليات غسل الكلى حيث يواجهون صعوبات صحية كونهم كانوا قد زرعوا كلى قبل عشر سنوات حيث انتهى العمر الافتراضي للكلى التي قاموا بزراعتها في حينه املين ان تلقى مناشدتهم هذه الاهتمام والمتابعة من الرئيس ومن مختل فالجهات ذات العلاقة.