يعاد تدويرها.. فورد تستخدم نفايات البلاستيك في صنع فرش السيارات

يعاد تدويرها.. فورد تستخدم نفايات البلاستيك في صنع فرش السيارات
ينتج العالم حوالي 300 مليون طن من البلاستيك كل عام وفقًا لوكالة الأمم المتحدة للبيئة، نصفها يستخدم مرة واحدة فقط، وأشارت التقارير إلى أن 91% من البلاستيك الذي تم تصنيعه منذ اختراعه في الخمسينيات لا يزال أثره في البيئة اليوم، لذا تقوم شركة فورد بإعادة تدوير أكثر من مليار زجاجة بلاستيكية كل عام تستخدمها في سياراتها، مما يقلل من كمية البلاستيك التي ينتهي بها المطاف في مكب النفايات.

كشفت فورد شركة صناعة السيارات الأمريكية أن سجاد EcoSport SUVs المصنوع من الطراز الروماني مصنوع باستخدام 470 زجاجة استخدمت لمرة واحدة من زجاجات بلاستيكية معاد تدويرها، واعتادت الشركة استخدام نفايات البلاستيك المعاد تدويرها لتطوير عناصر داخل السيارة.

البلاستيك لا ينهار مع مرور الوقت ويبقى في البيئة إلى أجل غير مسمى، وفقًا لـ "ديلي ميل" يتم جمع 14% من 300 مليون طن (إنتاج العالم من البلاستيك) فقط من هذا المجموع لإعادة التدوير؛ 9% فقط يحصلون على إعادة تدوير بينما يتم حرق 12%، الأمر الذي يطلق أبخرة سامة للغاية تضر بالغلاف الجوي.

وتتضمن عملية صنع سجاد Ford EcoSport تمزيق الزجاجات وأغطيتها إلى رقائق صغيرة ثم تسخينها إلى 260 درجة لتتشكل في ألياف بعرض الشعر البشري، والتي يتم نسجها بعد ذلك في الغزول عن طريق خياطة ألياف متعددة معًا، يقول كيم بيتيل نائب الرئيس "نحن ملتزمون بتأثير إيجابي على هذا الكوكب وعلى المجتمعات التي نعيش ونعمل فيها".

منذ استخدام البلاستيك المعاد تدويره لأول مرة في نموذج مونديو منذ أكثر من 20 عامًا، تقوم شركة فورد الآن بإعادة تدوير 1.2 مليار زجاجة على مستوى العالم سنويًا، وقد نشرت شركة فورد موتور تقرير الاستدامة كأول شركة في الصناعة تقوم بذلك، منذ ذلك الحين وقعت فورد العقدين الأخيرين "نتحرك نحو عالم أكثر استدامة".

التعليقات