عاجل

  • سعيد: لن نعادي أحدا بل سنواصل البناء والتفاهم مع الأمم والشعوب الأخرى

  • قيس سعيد: نريد احترام سيادة الشعب التونسي وسنواصل البناء دون معاداة أحد

  • موقع القناة 7: لجنة الإنتخابات: بلغت نسبة التصويت حتى الساعة 16:00 - 44,3%

فيديو من القدس يثير جدلاً واسعاً.. لماذا تتدافع مئات الفتيات؟

فيديو من القدس يثير جدلاً واسعاً.. لماذا تتدافع مئات الفتيات؟
مشهد من الفيديو
رام الله - دنيا الوطن
نشرت صفحة "العربية فلسطين" الرسمية عبر الفيسبوك فيديو غريب يُظهر تجمهر كبير جداً بالمئات للفتيات، قد تعتقد صفاً لأجل شيء مصيري، لكنك ستشعر بالصدمة حين تعرف السبب.

حيث كتبت الصفحة: "هجوم كاسح من قبل مئات الفتيات على متجر لبيع أدوات التجميل " المكياج " في شارع صلاح الدين في القدس ، بعد ان اعلن المتجر عن تنزيلات كبيرة".

وأثار الفيديو ضجة وجدلاً كبيراً بين النشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي، فكتب أمين السقا ساخراً: "للدرجه هذه البنات ما بيقدروا يستغنوا عن مواد الغش.. من غيرها الكل شبه بعضه بنات وشباب".

 

بينما حاولت أسماء جابر النظر إلى الأمر من ناحية إيجابية، فقالت: "والله انه مشهد حلو تشوفوا هالعدد من الناس بشتروا من محل بشارع صلاح الدين الحمد لله.. طول عمرنا نفسنا نشوف القدس مليانة باي شكل وياي مجال".

وروى كفاح الغول موقفاً مُشابهاً مع اختلاف جوهري كبير: "بتذكر بال 2001 انعقد اجتماع القوى الوطنية و الاسلامية في مكتب حزب الشعب بنزلة البريد بالقدس و تم اخذ قرار بإغلاق شارع صلاح الدين و عمل مواجهات فيه .. في اليوم الثاني فعلاً نزلنا على الشارع احنا اولاد الفصائل .. سكرنا الشارع ربع ساعة و بعدها القوات تتقدم و مسحونا مسح بصراحة يعني انا طلعت من الشارع بطلوع الزور، لا بس الصبايا هون سكروا اخته للشارع و فضحوا عرضه .. للأمانة قلم الحومرة هاض ، عمل الي مقدرتش عليه فصائل عمل وطني".

وانتقدت كفاية جابر طريقة تسويق المحل قائلة: "المحل قادر يعمل عروض ويصون صورة الست بعيد عن الانتقاد اعتقد انو منظر غير مقبول في مجال ان يسوق بضاعته بطريقة احسن من هك في طرق كتيرة".

وسخر محمود: "فلاتر السناب مقصرة معاكو بإشي ؟"، وكشفت رندة: " المحل بلقرب من الاقصى الشريف وانا اسا موجوده بالاقصى مفش نصف العدد الي موجود بمحل المكياج الله يهديهن ويصلح حالهم".

وردت الفتيات على سخرية الشباب بتذكيرهم بموقف مُشابه حدث في رام الله حين أعلن محل ملابس عن تنزيلات، وحدثت ضجة استدعت تدخل الشرطة.

دنيا الوطن رصدت ردود أفعال النشطاء كالتالي:

















التعليقات