مباشر | لقاء مع أوائل الطلبة في التوجيهي

لحظات رومانسية نادرة بين ميلانيا وترامب

لحظات رومانسية نادرة بين ميلانيا وترامب
تلقي الصحف الدولية الضوء على علاقة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بزوجته ميلانيا ترامب، التي ظهر على ملامحها دون أن تقصد غير مرة، الاستياء أو الحزن، كما ظهرت وهي تقوم بتصرفات تثبت بوضوح وجود خلاف مع زوجها، لكن الصور الأخيرة التي نشرتها صحيفة ديلي ميل البريطانية وغيرها من الصحف الدولية، تقول بعكس ذلك.

في لحظة نادرة، صورت الكاميرات دونالد ترامب وميلانيا، وهما يسيران سعيدان ويضحكان، وهو الأمر الذي وصفته الصحيفة البريطانية، بأنها لحظة رومانسية نادرة، حيث غادر الاثنان البيت الأبيض متوجهين إلى أورلاندو بولاية فلوريدا. 

ومشى ترامب والسيدة الأولى وهما يمسكان بيدي بعضهما البعض، في الحديقة الجنوبية للبيت الأبيض وهما في طريقهما إلى رالي ترامب لدعم حملته لعام 2020. 

اشتعلت الكاميرات بالتقاط الصور، والزوجان يسيران مبتسمين ابتسامة دافئة.

وظهر ترامب ، 73 عامًا ، وهو يرتدي بدلة بلون البحر وربطة عنق حمراء، بينما استفادت زوجته البالغة من العمر 49 عامًا من حرارة يونيو، لتظهر في ثوب أبيض قصير صيفي بقيمة 2290 دولارًا، وحذاء أحمر بكعب عال منقط.

واحتفل الزوجان، اللذان تزوجا عام 2005، بعيد زواجهما الرابع عشر في شهر يناير الماضي، أي بفارق عام واحد من الفترة التي قضاها مع زوجته الأولى إيفانا.

وسافر الزوجان إلى أورلاندو، حيث يبدأ ترامب حملته الرئاسية لعام 2020 في مركز أمواي، أمام ما يقدر بنحو 20 ألف شخص. 

وعملت حملة ترامب على تحويل المنطقة خارج الساحة الجماهيرية إلى أجواء تشبه المهرجان، مع شاحنات موسيقى وطعام لمساعدة المؤيدين على قضاء وقتهم براحة ويسر.













التعليقات