عاجل

  • إغلاق مراكز الاقتراع في الانتخابات الرئاسية التونسية

بلدية دير بلوط ومؤسسات البلدة القاعدية ينظمون "مهرجان المفقوس السابع "

رام الله - دنيا الوطن
نظمت امس بلدية ديربلوط وجمعية الابداع التعاونية للتصنيع الزراعي ومؤسسات البلدة القاعدية وبالشراكة مع المركز الفلسطيني للننمية الاقتصادية والاجتماعية مهرجان الفقوس السابع للتسوق الزراعي في بلدة دير بلوط ، وذلك على ارض سهل ديربلوط وبحضور وزير الزراعة رياض عطاري ممثلا لرئيس الوزراء الدكتور محمد شتية ومحافظة سلفيت اللواء ابراهيم البلوي وزيرة شؤون المرأة امال حمد ووزير الحكم المحلي  المهندس مجدي صالح والوزير ناصر قطامي مستشار رئيس الوزراء للصناديق العربية والاسلامية وامين سر حركة فتح اقليم سلفيت عبدالستار عواد والمناطق التنظيمية ورئيس الغرفة التجارية في سلفيت فواز شحاده وجمال الديك عضو المجلس الثوري ونائب قائد المنطقة وفواز شحاده رئيس الغرفة التجارية ووكيل وزارة العمل سامر سلامه والمركز الفلسطيني للتنمية الاقتصادية والاجتماعية ,ونقابة  المهندسين الزراعيين وجمعية المهندسين الزراعيين العرب ومنظمة الفاو مؤسسة اوكسفام والاغاثة الزراعية و لجان العمل الزراعي ومؤسسة الاعانة الاسلامية الفرنسية وكافة مؤسسات محافظة سلفيت المدنية والامنية والاهلية وكافة فصائل العمل الوطني ورؤساء الهيئات المحلية وحشد كبير من اهالي المحافظة والمحافظات الاخرى.

ورحب يحيى حموده رئيس بلدية دير بلوط  بالحضور باسم اهالي ومؤسسات البلدة وثمن المساعي التي تبذلها رئاسة الوزراء وزارة الزراعة ومحافظة سلفيت للنهوض بواقع المزارعين في البلدة، مؤكدا ان مهرجان الفقوس لهذا العام يأتي في ظل ظروف سياسية واقتصادية صعبة يعيشها ابناء شعبنا ، الا ان هناك تحدي واضح وإصرار من الفلاح والمزارع الفلسطيني في دير بلوط للصمود فوق ارضه وزراعتها ليعتاش منها، مطالبا وزير الزراعة بتقديم مزيدا من الدعم والمساندة لمزارعي البلدة من خلال تنفيذ مشاريع زراعية من شأنها تعزيز صمود المزارعين فوق ارضهم وحمايتها من مطامع وممارسات الاحتلال.  

بدوره اكد وزير الزراعة رياض عطاري ممثل رئيس الوزراء دعم ووقوف رئاسة الوزراء ووزارة الزراعة الى جانب المزارعين والأهالي في محافظة سلفيت ، نظرا لحجم الاستهداف الاسرائيلي المتزايد، مشيرا الى ان تنظيم مهرجانا للفقوس في دير بلوط بمحافظة سلفيت للسنة السباعه على التوالي  يعد نقلة نوعية لدعم اقتصاد البلدة ومزارعيها، كما انه يحتاج الى رعاية واهتمام اكبر من الاهالي يرتقى مع حجم المحاصيل الكبيرة المتوفرة ومنتجاتها. 

في حين عبر محافظ سلفيت اللواء ابراهيم البلوي عن فخره واعتزازه بنشاط ومجهود مزارعي ومزارعات دير بلوط، الذي انتج هذه الثمار وهذا المنتج الوطني ومحصول الفقوس وغيره من المحاصيل الزراعية، مؤكدا ان محافظة سلفيت لم ولن تتوانى لحظة في تقديم الدعم والمساعدة الممكنة لمزارعيها ومحاصيلهم المختلفة، وعبر عن اعجابة لفكرة مهرجان الفقوس في البلدة والتي تشتهر بزراعة هذا المحصول سنويا. وقدم البلوي الشكر لبلدية دير بلوط ومؤسساتها ولوزارة الزراعة ولكل من حضر وساهم في انجاح فعاليات المهرجان.

وتخلل المهرجان فقرات تراثية وغنائية وقصائد شعرية ودبكة شعبية لاطفال وطلبة وشباب ديربلوط، ، نالت اعجاب الحضور.

وقام الوزير العطاري  ومحافظ سلفيت االبلوي وامين سر فتح عواد ورئيس الغرفة التجارية فواز شحادة  يرافقهم رئيس وأعضاء مجلس دير بلوط وفعاليات البلدة وحشد من الحضور بجولة تسوق في سهل البلدة، اطلعوا خلالها على المحاصيل المزروعة وما تضمنه البازار الشعبي من عرض المزارعين لمنتجات الفقوس البلدي، البامية البلدية، البصل البلدي، الثوم، مخلل الفقوس، وغيرها من المحاصيل الزراعية.