عاجل

  • أبو ظريفة: الاحتلال وضع معايير جديدة لصرف الأموال القطرية لحرمان نشطاء مسيرات العودة

رسالة من مُعلم في السلطة إلى الرئيس عباس

رسالة من مُعلم في السلطة إلى الرئيس عباس
تعبيرية
رام الله - دنيا الوطن
وصل دنيا الوطن رسالة من مُدرس إلى الرئيس عباس، جاء نصها كالتالي:

في البداية نتقدم لسيادتكم باحر التهاني بمناسبة عيد الفطر السعيد أعاده الله عليكم بالصحة و العافية أما بعد ، 

و نحن جميعا ، رئيسا و شعبا نتجرع ظلم و بطش العدو الصهيوني و خذلان الاهل و الصدفاء ، مرا علقما ، فإن مدرسي السلطة في قطاع غزة من اللذين طبق عليهم التقاعد المالي أشد معاناة و إحساسا بالظلم و القهر .

فكما تعلم يا سيادة الرئيس نحن اللذين لا زلنا نحارب و نذوذ عن حصن الامة ، لم نبرح أماكن نضالنا ، ما زلنا نعلم أبنائنا الدين ، التاريخ ، مازال البعض يضمد جراحاته ، يعالج و يطبب آلامه ، و مع ذلك نتعرض إلى هذا الظلم و المشقة .

 لقد ضاق الحال علينا يا سيادة الرئيس و بلغت القلوب الحناجر و الله أصابنا و نحن معلمو الامة و صانعي مجدها ، من ضيق اليد ما أصابنا ، نحن الوحيدون اللذين ما زلنا على راس عملنا و مع ذلك معظمنا يتقاضى نصف نصف الراتب أي الربع ، يمر علينا العيد كانه ضيف ثقيل من عسر الحال و شدة المأل و كذلك جميع المناسبات ، لماذا ؟ نحن و وزارة الصحة دونا عن الآخرين ؟ 

بعد 21 عاما عطاءا و عملا كمدرس ، أشعر و كأنه القي بي في عرض الشارع ، بعد أن وهن الجسد و قلت الحيلة أصبح حالنا لا يخفي على أحد، لذلك نتوجه إلى الله تم إليك يا سيادة الرئيس لترفع عنا هذا الظلم و القهر ، لعل الله بإنصافك للمظلومين أن يفرج عن الامة ما هي فيه ، و أنت لها يا سيادة الرئيس ، ندعوا الله لك بالعافية و أن يطيل عمرك و يصلح عملك انه ولي ذلك و القادر علية و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته.

التعليقات