التربية و"جذور" تبحثان توسيع التعاون لتعزيز الوعي بصحة المراهقين

التربية و"جذور" تبحثان توسيع التعاون لتعزيز الوعي بصحة المراهقين
جانب من اللقاء
رام الله - دنيا الوطن
بحث وزير التربية والتعليم،  مروان عورتاني ، مع وفد من (مؤسسة جذور للإنماء الصحي) برئاسة أمية خماش، اليوم الخميس، في مدينة رام الله،  سبل توسيع التعاون لتعزيز الوعي بصحة المراهقين.

وأكد عورتاني، اهتمام الوزارة بموضوع صحة المراهقين من خلال تدريب الطواقم والمرشدين في هذا السياق، لافتاً إلى ضرورة نشر التوعية لدى الطلبة والمعلمين والأهالي، بخصوص الموضوعات الحساسة التي تمس فئة المراهقين.

وشدد على أهمية الاستفادة المُثلى من برنامج صحة المراهقين المنفذ بين الوزارة و"جذور"، متطرقاً في ذات الوقت إلى أهمية التركيز على الخطوات الكفيلة، بتحسين أوضاع المقاصف المدرسية،  وتحسين الصحة النفسية للطلبة.

من جهته، أطلع مدير "جذور" الوزير عورتاني على نشاطات المؤسسة، مؤكداً على استراتيجية الشراكة بين الوزارة والمؤسسة؛ خاصةً من خلال تنفيذ برنامج صحة المراهقين.

وناقش الجانبان التحضير لتجديد اتفاقية التعاون، والبدء بإجراءات تحديث وتطوير دليل صحة المراهقين.

التعليقات