نعيم: المقاطعة تشكل البيئة الأمثل لأي حراك نضالي ضد الاحتلال

رام الله - دنيا الوطن
قال الدكتور باسم نعيم رئيس حملة المقاطعة_فلسطين، أن فكرة المقاطعة كانت دائما حاضرة على طاولة الشعوب التي ناضلت من أجل العدالة داخلياً أو الحرية والاستقلال من الاستعمار والاحتلال خارجياً.

وأضاف أن المقاطعة التي تُعد وتعتبر البيئة الأمثل لأي حراك نضالي ضد الاحتلال في حال عدم توفرها وتبنيها سيترك المجال لإحلال البديل عنها المتمثل في التنسيق والتطبيع مع المحتل وهو ما يعني بيئة طاردة ومطاردة للمقاومة.

وفي كلمته خلال المؤتمر الذي عقدته رابطة المثقفين العرب – لندن بالتعاون مع وزارة الثقافة الفلسطينية وكلية العودة الجامعية اليوم الثلاثاء في غزة، دعا الفصائل الفلسطينية بأطيافها المختلفة الى تبني المقاطعة كأداة سياسية في برامجها النضالية، وتحويل هذا التبني الى برامج عمل تنفيذية على مستوى التنظيم
الداخلي أو الجماهيري الخارجي.

وقال نعيم " لا يمكن إقناع الشعوب حول العالم بالمقاطعة وجدواها، وقيادة الشعب الفلسطيني تعتبر التنسيق مع المحتل مقدس " داعيا الى ضرورة الضغط في اتجاه انهاء هذه الاتفاقيات المخزية لتعزيز المقاطعة ومناهضة التطبيع.