الجمعية العمومية لمركز تطوير تعقد اجتماعها السنوي وتنتخب مجلس إدارة جديد

الجمعية العمومية لمركز تطوير تعقد اجتماعها السنوي وتنتخب مجلس إدارة جديد
رام الله - دنيا الوطن
عقدت الجمعية العمومية لمركز تطوير المؤسسات الأهلية الفلسطينية، اليوم الثلاثاء،11 حزيران 2019 الاجتماع السنوي العادي لعام 2019 في المقر الرئيسي للمركز بالرام، وبالربط عبر تقنية الفيديو كونفرنس مع مكتبه في مدينة غزة، وتمّت خلاله المصادقة على التقريرين الإداري والمالي للعام 2018.

كما تم خلال الاجتماع إنتخاب مجلس إدارة جديد لمركز تطوير للسنوات الثلاث المقبلة، حيث يضم المجلس كل من السيدات والسادة التالية أسمائهم: زاهي خوري، رئيساً للمجلس، وعبد الكريم عاشور، نائباً للرئيس، ومحمد حساسنة، أميناً للصندوق، ود.سليمان الخليل ، أميناً للسر، وعضوية كل من محمد منذر الريس، وسائد الغول، وفهمي الشلالدة، وهبة طنطش، وفهمي صيام.

تجدر الإشارة أن مركز تطوير المؤسسات الأهلية الفلسطينية هو مؤسسة أهلية وغير ربحية، تأسس استجابةً للحاجة إلى وجود آلية فلسطينية مستدامة تعمل على توفير الدعم للقطاع الأهلي الفلسطيني، حيث يعمل المركز على تطوير قدرات المؤسسات الأهلية الفلسطينية في تقديم الخدمات النوعية، وخاصة للفئات الفقيرة والمهمشة. وتعزيز اعتمادها على ذاتها، وتمكين المؤسسات الأهلية الشريكة كي تكون أكثر استدامة، وذلك من خلال توفير الدعم المالي والفني لها. كما يساهم مركز تطوير في تطوير القطاع الأهلي ككل من خلال تيسير تبادل المعلومات والخبرات ودعم الأبحاث ورسم وتطوير السياسات، وتعزيز العلاقة بين المؤسسات الأهلية وشركاء التنمية، ويحتكم مركز تطوير في عمله إلى مجلس إدارة مهمته توفير التوجيه والاشراف على عمل المركز.

يعتبر مركز تطوير من أكبر الراعين والمناصرين لمبادئ الشفافية والمساءلة ومن أكبر الداعمين لتبني وتطبيق وممارسة أنظمة مالية وإدارية مهنية. حيث يعمل مركز تطوير على تعزيز التنسيق القطاعي وتبادل الخبرات وأفضل الممارسات من خلال برامجه المختلفة، ومن ضمنها مدونة سلوك المؤسسات الأهلية الفلسطينية، والبوابة الفلسطينية للمؤسسات الأهلية "مصادر" التي تضم في عضويتها ما يزيد عن 1,500 مؤسسة أهلية.