عاجل

  • وصول خالد الحردان نائب السفير القطري "محمد العمادي" إلى غزة عبر معبر بيت حانون

فعاليات قلقيلية تتداعى لنقاش معيقات عمل مركز الإسعاف والطوارئ بجمعية الهلال الاحمر

رام الله - دنيا الوطن
بحضور ومشاركة اللواء رافع رواجبة محافظ محافظة قلقيلية، ومحمود ولويل امين سر حركة فتح إقليم قلقيلية، والعميد اياد الاقرع عضو المجلس الثوري لحركة فتح، ود. هاشم المصري رئيس بلدية قلقيلية، ود. رامز عبد الله مدير مستشفى د. درويش نزال الحكومي، وعضوي لجنة حركة فتح إقليم قلقيلية مروان خضر ومحمد عدنان، تم عقد لقاء موسع مع العاملين في مركز الاسعاف والطوارئ في جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني في محافظة قلقيلية، وذلك لنقاش الاشكاليات التي تعيق عمل المركز.

محافظ قلقيلية أكد على أهمية عمل مركز الإسعاف والطوارئ خاصة في محافظة قلقيلية، والتي تعتبر بؤرة ساخنة في مقاومة الاحتلال وقطعان المستوطنين وما يتطلب ذلك من جهوزية كاملة لمركز الإسعاف والطوارئ، وخاصة توفير عدد كافٍ من سيارات الإسعاف والطواقم، إضافة الى ضرورة ذلك في ضوء احتياجات المحافظة، ومعايير الرعاية الصحية وخاصة لحالات الطوارئ، وتعزيز لصمود المواطنين في المحافظة.

من جانبه شدد محمود ولويل على ضرورة إعادة ربط خط هاتف الإسعاف والطوارئ (101) بمركز اسعاف وطوارئ قلقيلية، نظرا لضرورة ذلك واهميته في سرعة التعامل مع الحالات الطارئة، إضافة الى أهمية زيادة عدد سيارات الإسعاف العاملة في محافظة قلقيلية، تبعا لخصوصية المحافظة كونها على خط التماس والمواجهة مع الاحتلال الإسرائيلي، وكونها محافظة مقطعة الاوصال بفعل الجدار والاستيطان، ووجود نقاط تماس دائمة مع الاحتلال في كفر قدوم وعزون، إضافة الى ضرورة توفر سيارات الإسعاف للحالات الطارئة التي ممكن ان تحدث في المعبر الشمالي والذي يستوعب يوميا حوالي 12 الف عامل، إضافة الى زوار حديقة الحيوانات الوطنية الأولى والوحيدة في فلسطين.

ودعت فعاليات قلقيلية كافة الجهات الرسمية ذات الصلة للعمل على تلبية مطالب محافظة قلقيلية بزيادة عدد سيارات الإسعاف وإعادة ربط خط الطوارئ بمقسم مركز اسعاف وطوارئ قلقيلية، وابرقت برسالة الى رئيس جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني د. يونس الخطيب للعمل على تلبية تلك الاحتياجات الملحة، تجسيدا وانفاذا لرسالة جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني الإنسانية والوطنية.