عاجل

  • اشتية: خطط الضم لم تعد إعلانا فقط بل بدأت إسرائيل بتنفيذها على الأرض

  • اشتية يطالب بالاعتراف بدولة فلسطين ويدعو لجهد دولي جدي قائم على القانون الدولي

  • اشتية: الضم خطر وجودي على مشروعنا السياسي وعلى وجود شعبنا في أرضه

  • اشتية يطالب العالم بوضع حد لإسرائيل ومنعها من تنفيذ مخططات الضم

  • اشتية:اجتماع المانحين حذر ضد خطط الضم التي تشكل انتهاكا للقانون الدولي وتهدد السلم والأمن

بناه رجل لزوجته.. منزل مكون من 1000 قوقعة بحرية يتحول إلى متحف

بناه رجل لزوجته.. منزل مكون من 1000 قوقعة بحرية يتحول إلى متحف
إلى أي مدى أنت مستعد لإسعاد شريكة حياتك؟ بالنسبة لـ"فريد فلوتي" كان الجواب هو الكثير من شراء القواقع.

بحسب موقع "ديلي ميل" البريطاني، جمع "فلوتي" من نيوزلندا، مئات القواقع البحرية الملونة بألوان قوس قزح من نوع باوا، من الشاطئ المحلي؛ وذلك من أجل زوجته "ميرتل"، ليكون مجموعة رومانسية من القواقع وصل عددها إلى أكثر من 4000 قوقعة.

زخرف الزوجان منزلهما الهادىء بالقواقع البحرية المذهلة، إلى الحد الذي بات فيه مكانا جاذبا للسياح، وفي 2007، بعد مرور بضع سنوات على وفاة الزوجين، وافقت أسرتهما على إعارة مجموعة "فلوتي" و"مارتل" للأشخاص المهتمين بما في ذلك 1234 قوقعة بحرية إلى متحف كانتربري، وأخيرا اُفتتح "منزل قواقع فريد ومارتل" للجمهور.

الجزء الأمامي من المنزل تم إعادة إنشائه ليكون جزءًا من المتحف، ويتم استقبال الزوار بمئات من الأصداف الأصلية البراقة المثيرة للاهتمام المعلقة على الجدران، وكان الزوجان من أشهر مواطني بلدة بلاف، وهي بلدة صيد صغيرة في نيوزيلندا؛ بسبب كنزهما غير العادي، ورحبا بمليون زائر في بيتهما، واستقبلا الزائرين شخصيا، وتبادلا القصص حول جمعهما وشغفهما بالقواقع.

يقول مدير المتحف، "أنتوني رايت"، إن زوار المتحف لا يزالون مندهشين ومسرورين من قبل منزل فريد ومارتل، وغالبًا ما يبتسمون أثناء مشاهدة الفيلم القصير عن حياتهما.










التعليقات