مباشر | مؤتمر صحفي لوزيرة الصحة "مي الكيلة" للحديث عن فيروس كورونا

محافظ طولكرم: تضحيات الشهداء ودماءهم الطاهرة نبراسٌ لأبناء شعبنا

محافظ طولكرم: تضحيات الشهداء ودماءهم الطاهرة نبراسٌ لأبناء شعبنا
رام الله - دنيا الوطن
أكد محافظ طولكرم عصام أبو بكر على أن تضحيات الشهداء ودماءهم الطاهرة والزكية نبراساً  لأبنا شعبنا وقيادتنا، لمواصلة طريق الحرية والاستقلال وإقامة دولتنا الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف، موضحاً بأن زيارة أضرحة الشهداء من باب الوفاء والتقدير لتلك التضحيات والدماء المعمدة بالأمل والحرية والاستقلال، مشدداً على عدالة قضية الأسرى باعتبارها ثابتاً من الثوابت الفلسطينية، في مواجهة جميع  جرائم الاحتلال.

جاءت تصريحات المحافظ أبو بكر خلال وضع  أكاليل الزهور على أضرحة الشهداء ضاحية ذنابة،والمقبرة الغربية من مدينة طولكرم، وأمام ضريح الجندي المجهول في مقر قيادة المنطقة، وعقب أداء صلاة عيد الفطر السعيد  في مسجد عثمان بن عفان، بمشاركة كل من  قائد المنطقة العقيد جمال أبو العز ، والمؤسسة الأمنية، وأمين سر حركة فتح حمدان إسعيفان وكادر من الحركة، ونائب رئيس بلدية طولكرم سهيل السلمان، ورئيس الغرفة التجارية إبراهيم أبو حسيب،  وممثلي  المؤسسات الرسمية والأهلية والجهات المختصة ذات العلاقة.

ونقل المحافظ أبو بكر لعموم أهالي محافظة طولكرم تحيات الرئيس محمود عباس " أبو مازن" وتهانيه بحلول عيد الفطر السعيد، معبراً عن أمله بأن يأتي العيد القادم وقد تحررت أرضنا من نير الاحتلال وعدوانه، منوهاً إلى أن الشعب الفلسطيني وقيادته مصمم على الثبات والبقاء على هذه الأرض، بالرغم من جميع التحديات والظروف الصعبة التي نمر بها.

وثمن المحافظ أبو بكر دور المؤسسة الأمنية في تطبيق القانون والحفاظ على السلم الأهلي، من خلال هذا الجهد الكبير والمقدر لحماية أمن المواطنين وسلامتهم، مشيداً بالعمل المتكامل وتعاون المؤسسات الرسمية والأهلية والجهات المختصة ذات العلاقة عبر بذل أقصى الجهود خلال شهر رمضان الفضيل، من متابعة الأسواق وإشهار الأسعار، ومراقبة السلع والبضائع  وغيرها من المهام الأخرى التي اضطلع بها الشركاء في لجنة الصحة والسلامة العامة، والمؤسسات المختصة.