عاجل

  • الفريق أول عبد الفتاح البرهان يؤدي اليمين الدستورية رئيسا لمجلس السيادة في السودان

مباشر | تراجع واضح في الملفات الفلسطينية.. من يتحمل المسؤولية؟

المطران حنا: الوعود الخيالية لن تغطي الوجه الخبيث لصفقة تصفية القضية الفلسطينية

رام الله - دنيا الوطن
قال المطران عطا الله حنا رئيس اساقفة سبسطية للروم الارثوذكس اليوم بأن الوعود الخيالية والوهمية لن تغطي الوجه الخبيث لصفقة تصفية القضية الفلسطينية مؤكدين رفضنا المطلق لمؤتمر البحرين الذي يندرج في اطار هذه الصفقة المشبوهة الهادفة الى تصفية قضيتنا الوطنية .

لن يقبل الفلسطينيون بمعادلة المال وتحسين الاوضاع المعيشية مقابل التنازل عن ثوابتهم الوطنية فكل حبة تراب من ثرى فلسطين تعني بالنسبة الينا الشيء الكثير .

ان مؤتمر البحرين محكوم عليه بالفشل وكافة المؤتمرات والمشاريع المشبوهة مآلها الانهيار والاندثار اذ لا يحق لاية جهة في هذا العالم ان تتجاهل حقوقنا وثوابتنا وانتمائنا لهذه الارض المقدسة .

فلسطين هي قضية شعب يعشق الحياة والحرية والتي في سبيلها قدم وما زال يقدم شعبنا الفلسطيني التضحيات الجسام .

اما ما يسمى بصفقة القرن وغيرها من الصفقات المشبوهة فانما ستفشل وفشلها سيكون ذريعا لانه لا يحق لاية جهة في هذا العالم ان تتجاهل وجودنا وحقوقنا وثوابتنا وتعلقنا بوطننا.

الفلسطينيون لا يطلبون المال فحسب بل يطلبون ما هو اهم من المال وتحسين الاوضاع المعيشية الا وهي الحرية ، فما فائدة المال بدون الحرية وما فائدة تحسين الاوضاع المعيشية مع بقاء الاحتلال وسطوته وعنصريته وقمعه وظلمه لشعبنا الفلسطيني .

ان ردنا كفلسطينيين على هذه المشاريع المشبوهة الهادفة الى تصفية القضية الفلسطينية يجب ان يكون من خلال توحيد الصفوف ونبذ الانقسامات لكي نكون اقوياء في دفاعنا عن الحق الذي ننادي به .

وقد جاءت كلمات المطران هذه اليوم لدى استقباله وفدا من طلاب جامعة النجاح الوطنية في نابلس والذين يزورون اليوم مدينة القدس .