عاجل

  • اندلاع مواجهات بين الشبان الفلسطينيين وقوات الاحتلال برام الله

كحيل: عمل المقاولات خطير اذا مارسه شخص غير خبير

كحيل: عمل المقاولات خطير اذا مارسه شخص غير خبير
رام الله - دنيا الوطن
أوضح أسامة كحيل بأن عمل المقاولات عمل خطر على السلامة وعلى المال العام إذا مارسه شخص غير مختص ولا تتوفر له الخبرة والإمكانات اللازمة لممارسة المهنة، منوهاً إلى أن عدد كبير من المقاولين الغير مؤهلين يمارسون العمل في المشاريع
الخاصة دون رقيب، الأمر الذي حسمه القانون رقم 21/2018م في المادة رقم (4) والتي تنص على ( لا يجوز لأي وزارة أو مؤسسة عامة أو هيئة محلية أو شركة مساهمة عامة أو أي جهة أخرى التعاقد مع أي مقاول للعمل في فلسطين إلا إذا كان مرخصاً ومسجلاً ومصنفاً .

جاء ذلك، في إطار تنظيم ممارسة مهنة المقاولات وضماناَ للجودة وتوفير عناصر السلامة والأمان وحفاظاً على المال العام والخاص ومنع أي فئات غير مختصة من التسبب بأضرار مادية وبشرية وبيئية لممارستهم مهنة المقاولات دون أن يكونوا مؤهلين، من حيث مجال العمل وحجمه والنوع والتخصص للمشاريع الإنشائية، وجاء القانون رقم 21/2018م بخصوص مقاولين الإنشاءات ليتوج المحاولات التي قام بها الإتحاد لتحقيق هذه الأهداف.

وأشار كحيل إلى أن القانون أعتبر ممارسة المهنة مخالفة وحدد في المواد (52,53,54,55) عقوبات صارمة تشمل غرامات كبيرة تبدأ من (2-4) آلاف دينار وتتضاعف في حالة التكرار مع وقف العمل في المشروع من الجهة المختصة .

وشدد كحيل على أهمية تعاون كافة الأطراف وخصوصاً البلديات لإنفاذ القانون بما ذلك منح التراخيص للمباني التجارية والسكنية دون وجود عقد بين مقدم الرخصة مع مقاول مسجل ومصنف حسب الأصول ... الأمر الذي يوفر الأمان والجودة ويحد من الخسائر المادية للأفراد والمؤسسات .

وحذر بأن أرواح السكان وممتلكاتهم والمال العام على الجميع العمل لحمايتهم دون أي تهاون، منوهاً بأن الإتحاد سيتخذ المقتضي القانوني ضد كل من يخالف هذا القانون حسب الإجراءات المتبعة.

التعليقات