عاجل

  • بكر: زوراق الاحتلال تواصل مطادرتها لمراكب الصيادين وإطلاق النار عليها في عرض البحر

  • بكر: حتى اللحظة لم نبلغ رسمياً بقرار توسعة مساحة الصيد لـ 15 ميلاً

لجنة دعم المقاومة في فلسطين تحيي يوم النكبة (العودة) بمخيم البص

لجنة دعم المقاومة في فلسطين تحيي يوم النكبة (العودة) بمخيم البص
رام الله - دنيا الوطن
بمناسبة الذكرى ال 71 للنكبة والذكرى الثامنة لمسيرة العودة الى فلسطين اقامت لجنة دعم المقاومة في فلسطين بالتعاون مع لجان العمل في المخيمات احتفالا جماهيريا في قاعة المركز الثقافي بمخيم البص- صور وذلك يوم الاربعاء 15/5/2019 الساعة الخامسة عصرا.

بداية قراءة سورة الفاتحة على ارواح شهداء فلسطين والامة العربية والاسلامية بعدها النشيدين الوطنيين اللبناني والفلسطيني، ثم فيلم قصير يحكي عن نكبة فلسطين.

بعدها قدم عريف الحفل ابو عبدالله المتحدثين بالاحتفال فقال: منذ عشرات السنين وشعبنا الفلسطيني يقدم التضحيات لينال حريته وكرامته وعزته ويهزم العدو وسيهزم كل الصفات والصفعات والمؤمرات.

مسؤول وحدة العلاقات الفلسطينية في حزب الله الحاج حسن حب الله قال بأن. صحيح انهم احتلوا فلسطين وهجروا شعب فلسطين الا انهم لم يستطيعوا ان يميتوا القضية الفلسطينية. واليوم نتعرض الى مؤمراة ربما تكون من اخطر المؤمرات قياسا على ما سبقها،
اليوم نواجه اسقاط الروح المعنوية للامة العربية. 

كما تابع بأنه علينا ان نحافظ على هذه الشعلة في نفوسنا وفي نفوس شبابنا، نحن اليوم نواجه مرحلة خطيرة ولكنا لن نستسلم.
نحن نؤكد على مواجهة الاحتلال الاسرائيلي بكل الوسائل وفي هذا الطريق ندعو كل اخواننا الفلسطينيين لتحصين وحدتهم الداخلية لانها السلاح الامضى في مجابهة العدو الاسرائيلي.

ان شاء الله بعد اليوم لا نحتفل بالنكبة انما بالنصر المبين على عدونا وعلى عدو الانسانية.

من جهته قال ابو هاني رميض مسؤول فتح الانتفاضة في لبنان ان الشعب الفلسطيني قد ثار وانتفض وقاوم ولم يستسلم ولم يستكين منذ ان وطأت اول قدم رجل يهودي ارض بلادنا، فشعبنا يقاوم منذ العام 1948 ومازال يقاوم. واكد على التمسك بالحقوق التاريخية والثابتة بان فلسطين كل فلسطين والقدس هي عاصمة فلسطين الابدية ولا يمكن ان القبول باي وطن بديل.

كما كانت هناك كلمة لعلي فيصل عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين اكد بأن مفتاح العودة هي المقاومة والانتفاضة حتى العودة وتقرير المصير حتى الدولة المستقلة. ان افضل هدية تقدم للشعب الفلسطيني اليوم هي طي صفحة الانقسامات واستعادة الوحدة الوطنية.

رئيس مجلس علماء فلسطين الشيخ حسين قاسم قال بأن شهر ايار ان كان يذكرنا بالنكبة فهو يذكرنا بالانتصارات. شهر ايار الذي وقع فيه ترامب بجعل القدس عاصمة للكيان الغاصب. هذا الرئيس الاميركي يمكن ان يوقع على اعطاء الصهاينة حلمهم التاريخي من الفرات الى النيل وربما اخطر من ذلك الى عودتهم الى المدينة المنورة والى خيبر ونحن هنا نقول لترامب وقع ما شئت من القرارات فاننا بمقاومتنا الباسلة سنحرر فلسطين.







التعليقات