تيم وجيل.. قصة حب بطلها ورم نادر

كست آلاف من الأورام الفقاعة أجسادهما بالكامل، ليعيش الثنائي حياة نادرة ومختلفة يتقاسمنا فيها الحياة والحب والألم، بعد أن ولد كل منهما بنفس المرض الوراثي النادر.

جمع بينهما ألم واحد فقد يعاني "جيل أبيلجر" البالغ من العمر 58 عامًا ، و"تيم جولومبيا " ذات الـ 55 عامًا، الكنديان من الورم الليفي العصبي (NF) ، مما يؤدي إلى نمو الكثر من الفقاعات المؤلمة على طول نسيجها العصبي، بحسب ما نشرت صحيفة "ديلي ميل"البريطانية.

وتغطي الأورام 90% من جسد السيدة "أبيلجر"، أما عن "جولومبيا" فأورامه أقل حدة من قرينته، فبعد أعوام طويلة من الوحدة التقى الثنائي عام 2010، لتبدأ قصة حبهم.

وتحكي "أبيلجر":"من حسن حظي أن نجد تيم، لأننا يمكن أن نشارك الكثير من التجارب نفسها التي تأتي مع التعايش مع الورم العصبي الليفي"، وتضيف "أنا فخور بما حققناه معًا. نحن نكمل بعضنا البعض بطرق عديدة، نحن دائما نود أن نقول أن لدينا NF ، ولكن هذا لا يعني لنا ".

بينما قال:"تيم":"إنه فخور بزوجته التي قررت أن تجعل مرضها دروس توعية للناس، هي بالنسبة لي كل شيء، جمعنا المرض وأشياء أخرى"، مضيفًا:" أعتقد أننا على قدر عالي من الجمال".





التعليقات