عاجل

  • المتحدث باسم جيش الاحتلال: منذ بداية التصعيد أطلق على إسرائيل نحو 360 صاروخًا

  • صفارات الإنذار تدوي في كرم أبو سالم

  • غانتس: يجب أن لا تنهي الجولة الحالية إلا باستعادة الردع بكل قوة

  • طائرات الاحتلال تقصف موقع للمقاومة في المحافظة الوسطى

الوكالة الفلسطينية للتعاون الدولي تختتم فعاليات الدورة الاعلامية

رام الله - دنيا الوطن
اختتمت اليوم فعاليات الدورة التدريبية التي نظمتها الوكالة الفلسطينية للتعاون الدولي ( بيكا) في العاصمة المالية باماكو لعدد 50 صحفي وطالب اعلامي، وذلك على مدار ثلاثة ايام متتالية.

ووصف مدير عام الوكالة الفلسطينية عماد الزهيري هذا البرنامج التنموي الذي يصب في خدمة اهداف الانمائية ويطور التعاون بين دول الجنوب بالهام والاستراتيجي والذي من شأنه ان يعزز من العلاقات الثنائية ويساهم في الرفع من مكانة دولة فلسطين في القارة الافريقية ويحشد مزيداً من التضامن الدولي، تعزيز لدبلوماسية العامة الفلسطينية في مناطق مختلفة في العالم.
 
وقد تم تنظيم حفل تسليم شهادات المتدربين الاعلاميين المشاركين في هذه الدورة التخصصية في مقر سفارة دولة فلسطين في باماكو بحضور وكيل وزارة الخارجية المالية وكبار مسؤولي وزارة التعليم الوطني ومدراء معاهد الصحافة والاعلام ونقيب الصحفيين الماليين وممثلين عن المجتمع المدني  وجمعية الصداقة الفلسطينية المالية وجمع من اصدقاء فلسطين في مالي. 

هذا وقد اعرب سفير دولة فلسطين لدى مالي هادي شبلي عن سعادته بتنفيذ هذه الدورة التي تندرج في اطار تعزيز التعاون الثنائي بين دولة فلسطين وجمهورية مالي في كافة المجالات، وتحقيقا للخطط الانمائية الموضوعة من قبل وزير الخارجية والمغتربين ورئيس مجلس ادارة الوكالة الفلسطينية للتعاون الدولي الدكتور رياض المالكي ، وذلك تنفيذا لتعليمات الرئيس محمود عباس، القاضية بتعزيز التعاون وبرامج التنمية في دول القارة الافريقية.

بدورهم عبر المشاركون عن ارتياحهم وامتنانهم لفلسطين لتنظيمها هذه الدورة ومقدرين  عاليا جهود الوكالة الفلسطينية في تحقيق هذا الانجاز الهام راجين استمرار مثل هذه البرامج وتوسيع نطاقها تعميما للفائدة وتعزيزا للقدرات البشرية المحلية لرفع مستوى الاداء المهني.

وتعتبر هذه الدورة الفريدة من نوعها من ضمن سلسلة الفعاليات التي تنجزها  الوكالة في مالي التي تعتبر دولة صديقة ومؤيدة للقضية الفلسطينية في كافة المحافل الدولية، كما يمكن وصفها بكونه نوعا من الشكر والتقدير من قبل القيادة الفلسطينية اتجاه اصدقائها في الدول الافريقية وتقديرا لمواقفها الثابتة ازاء القضية الفلسطينية.