عاجل

  • الشرطة البريطانية: وصول ضباط متخصصين للتحقيق في جسم مشبوه قرب مكتب ماي

  • سكاي نيوز: الشرطة البريطانية تواصل تمشيط المنطقة للكشف عن أي أجسام مشبوهة

  • وسائل إعلام بريطانية:منع الدخول أو الخروج من مقر الحكومة في في 10 داونينغ ستريت

مركز بيسان ولجان العمل الصحي ينظمان فعاليات تضامنية في مدرسة أبو نوار

مركز بيسان ولجان العمل الصحي ينظمان فعاليات تضامنية في مدرسة أبو نوار
رام الله - دنيا الوطن
إحياءً ليوم الصحة العالمي، نظم مركز بيسان للبحوث والانماء وبالشراكة مع مؤسسة لجان العمل الصحي وبمشاركة 50 من المتطوعين الشباب من المؤسسات والمجموعات الشبابية القاعدية وممثلين عن هيئة مقاومة الجدار والاستيطان أحد المؤسسات الراعية للفعاليات التضامنية في مدرسة أبو نوار الأساسية الواقعة في التجمع البدوي أبو نوار - بمنطقة العيزرية، والذي يعد أحد التجمعات البدوية المهمشة والمهددة بالمصادرة من قبل الاحتلال".

وتضمنت الفعاليات فحوص طبية لكافة طلاب المدرسة والبالغ عددهم ما يقارب 70 طالب وطالبة حيث شملت فحوصات طبية شاملة لقرابة 25 طالب وتم إكتشاف طفل مريض بالقلب وعملت له إجراءات التحويل الطبية اللازمة لمتابعة حالته، كذلك قدمت خدمات فحص النظر لقرابة 50 طالب وعمل بعض التحويلات للمتابعة، وفحص الأسنان لقرابة 23 طالب وتم إكتشاف 16 طالب بحاجة إلى متابعة وجرى عمل تحويلات لهم،  كما تم فحص  القدم "فلات فوت" لكافة طلاب المدرسة، وتم إرفاد مديرة المدرسة بكافة نتائج الفحوصات لاتخاذ الإجراءات اللازمة بالخصوص.

كما وتضمنت الفعاليات لقاءً توعوياً حول الصحة الانجابية والوقاية من سرطان الثدي لمعلمات المدرسة، إضافةً إلى تنظيم يوم فرح ومرح تخلله ألعاب تفريغية وترفيهية كالرسم على الورق والدبكة الشعبية والرسم على الوجوه فيما كان التفاعل قويا مع المتطوعين الذين إرتدوا ملابس المهرجين، وقام المشاركون بالنشاط بتأهيل الساحة أمام المدرسة من خلال زراعة 30 شجرة حرجية حول الساحة، وصناعة طاولات ومقاعد خشبية، وفي نهاية الفعاليات تم توزيع هدايا على الطلاب المشاركين إحتوت على فرشاة ومعجون أسنان ومنشفة وصابون حمام.

وقالت مديرة المدرسة أسماء شيحة "إن مثل هذه الأنشطة خاصةً الفحوص الطبية والأنشطة الترفيهية مفيدة ومهمة للطلبة والطاقم التعليمي في ظل ما يعانونه من صعوبات وتحديات يومية فرضها عليهم الاحتلال"، وعبرت عن سعادتها بالفعالية لما لها من دور مهم في تعزيز الصمود على أرض التجمع المهددة بالمصادرة ولما لها من دور في تخفيف المعاناة اليومية التي يعيشها الطلبة والطاقم التعليمي وإدخالها الفرح والبهجة على نفوس الطلبة بالرغم من ضيق المكان، وتمنت تكرار مثل هذه الأنشطة باستمرار.

وفي لقاء مع إحدى الطالبات المشاركات قالت الطالبة فاطمة عبد من الصف الخامس: "أنا مبسوطة عشان إجيتوا للمدرسة واعملتولنا فحص ورسمتوا على وجهونا ولعبتونا"، وافادت عند سؤالها عن محبتها للمدرسة "أنا بحب إيجي على المدرسة وأتعلم بس أكثر من خمس مرات اجا الجيش وهدم صفوفنا وحزنا على هدم الصفوف بس كملنا نتعلم في الساحة لحد ما كل مرة نبنيهم مرة ثانية"، وأجابت حول بعد منزلها عن المدرسة" أنا بيتي بعيد عن المدرسة وكل يوم بمشي كتير لأوصل المدرسة لأنو ما في باص يوخذني ويرجعني للبيت".

من جهتهم أفاد المشرفون على النشاط سهى نزال من مركز بيسان للبحوث والانماء، ورائد عويضات ومحمد البس من لجان العمل الصحي أن هذا النشاط يأتي ضمن أنشطة برنامج الحق بالصحة والذي ينفذ من قبل مركز بيسان ولجان العمل الصحي ويستهدف الشباب ذكوراً وإناثاً في المؤسسات والمجموعات القاعدية الشبابية لتعزيز دورهم في الحقوق الصحية ومحدداتها الاجتماعية، كما يستهدف بأنشطته المناطق المهمشة خاصة البدوية ومنها مدرسة أبو نوار والتي تم هدمها جزئياً لأكثر من مرة من قبل قوات الاحتلال.