الخارجية المصرية: نعبر عن حزنها لما لحق بكاتدرائية نوتردام في باريس

الخارجية المصرية: نعبر عن حزنها لما لحق بكاتدرائية نوتردام في باريس
رام الله - دنيا الوطن
أعربت الخارجية المصرية عن حزنها لما لحق بكاتدرائية نوتردام التاريخية في العاصمة الفرنسية باريس، بسبب حريق كبير شب فيها والتهم برجها العريق.

وجاء في بيان للخارجية المصرية، تلقت RT نسخة منه، اليوم الاثنين، أن مصر أكدت أنها "تتابع ببالغ الأسى والألم آثار الحريق الذي شب في كاتدرائية نوتردام، خاصة لما يمثله هذا الصرح العريق من قيمة حضارية وتاريخية لفرنسا وكجزء من التراث العالمي".

وحسب المعلومات المتوفرة، فإن الحريق لم يسفر عن سقوط إصابات أو ضحايا، لكنه ألحق أضرارا كبيرة بالمبنى التاريخي الذي يعود بناؤه إلى القرن الـ 12.والتهمت النيران مساء الاثنين أحد أشهر المعالم التاريخية للعاصمة الفرنسية كاتدرائية نوتردام المدرجة على قائمة التراث الثقافي العالمي لمنظمة اليونيسكو.

التعليقات