أوقات تناول الطعام تؤثر في نمو الأورام

أوقات تناول الطعام تؤثر في نمو الأورام
صورة تعبيرية
اكتشف علماء أن تناول الطعام في وقت محدد ثابت يوميا، أكثر فعالية في مكافحة عواقب السمنة من تحديد عدد السعرات الحرارية التي يتناولها الفرد.

ويفيد موقع "medicalnewstoday.com" بأن خطر الإصابة بسرطان الثدي يزداد في مرحلة انقطاع الطمث. ووفقا لملاحظات الدكتور، ماناسي داس، من جامعة كاليفورنيا في سان دييغو، فإنه من الضروري السيطرة على عملية التبادل الغذائي للوقاية من هذا الخطر، وفق "رامبلر".

وبينت التجارب التي أجريت على إناث الفئران المخبرية، أن تناول الطعام في أوقات محددة يوميا يوقف نمو الأورام.

وتنتج هذه الفعالية المضادة للأورام عن انخفاض مستوى الإنسولين في الدم. لذلك، بدلا من دراسة السعرات الحرارية لكل مادة غذائية، من الأفضل اختيار ساعات محددة وثابتة لتناول الطعام، أي تناول وجبات الطعام في نفس الوقت يوميا وفق الجدول الذي يلائم الشخص.

ووفقا للأطباء وخبراء التغذية، فإن وضع جدول موفق لنظام التغذية يعد استراتيجية فعالة وغير مكلفة في مكافحة السرطان، وثورة في علاج سرطان الثدي.

التعليقات